فيديومنوعات

حسن لاكري: أول من حاول الصعود للفضاء

حسن جلبي الملقب بـ “لاگاري” أحد أبرز العلماء العثمانيين واضع اللبنة الأولى لعلم الصواريخ الصاعدة للفضاء، وهو أول عثماني وبشري في التاريخ استقل صاروخا ليصعد به إلى السماء.. لنتعرف عليه

ولد العالم العثماني حسن جلبي الملقب بـ “لاگاري” في القرن11 ه/ 17م. وقد تمكن عام 1633 من القيام بأول من قام بمحاولة للصعود إلى الفضاء على مكوك صاروخي من اختراعه “ذا سبعة أذرع يحتوي على خمسين أوقية من معجون البارود”، بحسب ما وصفه الرحالة والمستكشف العثماني “أولياء جلبي”في كتابه “سياحة نامة”.

وقد تمكن العالم الجلبي من الطيران عن سطح الأرض مسافة 900 قدم أي ما يزيد عن 275 متر تقريبا ثم نزل على الأرض بعد أن نفذ الوقود. تزامن ذلك مع الاحتفالات بولادة الأميرة “قايا” بنت السلطان “مراد الرابع” الذي كفأه وسجله ضمن صنف “السباهي” في الجيش الإنكشاري

أول محاولة للصعود للفضاء من قبل عالم تركي، أكدها أيضا العاِلم النرويجي avikRo Mauritz مدير متحف النرويج للطيران سنة 1998، قائلا إن أول من حاول الصعود للفضاء لم يكن ذو جنسية روسية أو أمريكية بل كان رجلا تركيا استقل صاروخا تكون من جزءين الجزء الأسفل هو قاعدة تم فيها تركيب 6 صواريخ صغيرة كي ينطلق الصاروخ إلى السماء والجزء الثاني فهو الجزء الذي يُدفع إلى الأعلى بواسطة الصواريخ الستة السابقة.

وبعد محاولة الطيران التي سجلها التاريخ سافر العالم حسن جلبي إلى بلدة القرم أين أكمل حياته في تدريس الهندسة والفقه الحنفي وتوفي دون أن يحدد تاريخ وفاته أو مكان دفنه.


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.