فيديومنوعاتمجتمع

“نايكي” تواجه تهماً بدعم العنصرية

 

تواجه شركة نايكي “Nike” الأمريكية للملابس والأحذية الرياضية، عاصفة انتقادات وضغوطاً متزايدة لإجبارها على سحب أحد أحذيتها الرئيسية من الأسواق بعد أن أطلقت إحدى العميلات عريضة إلكترونية تؤكد فيه أن التصميم الحذاء الرياضي الذي يحمل علماً أمريكياً قديماً يرمز للعنصرية، مما دفعها أخيراً إلى سحبه. لكن ردود الفعل إزاء هذا القرار متباينة بين الأميركيين أنفسهم.

 

أعلنت شركة نايكي الأمريكية لإنتاج الملابس والأحذية والأدوات الرياضية، أنها سحبت كميات من الأحذية التسويقية الجديدة، “بناء على مخاوف من أنها يمكن أن تتسبب في الإساءة إلى العيد الوطني للأمة وتنتقص منه عن غير قصد”.

والحذاء الذي حمل اسم “إير ماكس 1 كويك سترايك الرابع من يوليو/تموز”، وعرض للبيع على الإنترنت مقابل 1500 دولار أميركي، قامت “نايكي” بطبع العلم الأميركي بمناسبة للاحتفال بالعيد الوطني وزيّنت الجزء الخلفي منه برسم النسخة القديمة من العلم الأمريكي الذي يضم 13 نجمة تمثل أول مستعمرات الولايات المتحدة. ويعرف هذا العلم الذي وظّفه القوميون البيض في حملاتهم فيما بعد، بإسم “بيتسي روس”.

 

انتقادات شديدة

 

وقد مثّل العلم لسنوات علم البلاد الرسمي خلال الثورة الأمريكية. وعلى الرغم من الانقسام حول أصوله، فقد اعتمده الحزب النازي الأمريكي كعلم رسمي له. ووفق وكالة “Bloomberg” الأمريكية، قالت العريضة: كان من المؤسف السماح بوجود اسم الله على أحذية “Nike Air Max 270″، الذي «سيُسحق بالتأكيد، ويتلطخ بالوحل والتراب والقمامة».

الرياضي كولن كايبرنيك الذي ترعاه شركة “نايكي”، كان أول المنتقدين لوضع هذا العلم على الحذاء، وقاد الحملة ضده، معتبرا أن الرمز مهين لارتباطه بحقبة سادت فيها العبودية داخل الولايات المتحدة الأميركية. كما دعم كثيرون قرار الشركة عبر موقع “تويتر”.

كما أعلن حاكم ولايا أريزونا، دوغ دوسي، يوم الثلاثاء، سحب منحة قيمتها مليون دولار أميركي، كانت ستقدّم لشركة “نايكي”، لبناء مصنع للمنتجات الرياضية، احتجاجاً على قرار سحب الحذاء. وعلّل دوسي قراره بأنَّ “الشركة خضعت لضغط سياسي”. وغرّد “لا يمكن للكلمات أن تعبر عن خيبة أملي حيال هذا القرار الرهيب. أشعر بالحرج من (نايكي)”.

وعبر السيناتور الجمهوري عن ولاية تكساس، تيد كروز، عن رفضه لخطوة “نايكي”، ووصفها بأنها غير وطنية. وقال عبر “تويتر” إن عملاقة صناعة الأحذية الرياضية “تريد فقط بيع أحذية رياضية لأشخاص يكرهون العلم الأميركي”.

 

 

رفض سحب الحذاء

 

من جهة أخرى، أعلن مكتب حاكم ولاية أريزونا، أنّه سحب منحة بقيمة مليون دولار من صندوق المنافسة التابع لهيئة التجارة في الولاية كانت ستُمنح لشركة “نايكي” لمساعدتها في بناء مصنع جديد، وذلك بعدما قرّرت منع بيع حذاء رياضي يحمل “علم أميركي” قد وصفه البعض برمز للعنصرية. 

وأدان حاكم الولاية الجمهوري قرار نايكي، الذي جاء بسبب العلم الذي يعود إلى مرحلة الاستقلال عن حكم بريطانيا وكان يستخدمه القوميون البيض رمزاً لهم، وفق ما نشر موقع “بي بي سي”، اليوم الأربعاء.

ووسط هذا الجدل ارتفع سعر بعض الأحذية Air Max 1 Quick Strike المتوفرة على موقع أحد الباعة على الإنترنت إلى 2000 دولار بعد نشر المقال، بحسب الصحيفة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.