فيديوالرئيسياختيار المحررينخبرسياسة

مقتل رجل أمن وإصابة 8 جراء تفجيرين متتاليين في العاصمة التونسية

 

أعلنت الداخلية التونسية، عن مقتل رجل أمن إثر التفجيرين الانتحاريين المتتاليين اللذين وقعا صباح اليوم الخميس، بالعاصمة التونسية بشارع “شارل ديغول”.

ولم يوضح الزعق فيما إذا كان القتيل من بين الجرحى الذين أعلنت الوزارة في وقت سابق عن وقوعهم جراء التفجيرين الانتحاريين أم بخلافهم.

وكانت وزارة الداخلية التونسية أعلنت ظهر اليوم أن 9 أشخاص بينهم 6 عناصر أمن أصيبوا بتفجيرين انتحاريين ضربا العاصمة صباحا.

ووفق بيان صادر عنها قالت الوزارة، إن شخصاً أقدم على تفجير نفسه قبالة الباب الخلفي لإدارة الشرطة العدلية بثكنة القرجاني في العاصمة الساعة 11 بالتوقيت المحلي وأسفر ذلك عن أربع إصابات متفاوتة الخطورة في صفوف أعوان الأمن، تم نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وقبلها أعلنت الوزارة في بيان سابق أن عوني أمن و3 مدنيين أصيبوا جراء تفجير انتحاري وقع قبل الأول بعشر دقائق قرب السفارة الفرنسية وسط العاصمة.

وأخلت قوات الأمن شارع بورقيبة والشوارع المحيطة به وسط العاصمة من المارة عقب التفجير الأول، كما أغلقوا الطريق المؤدي لقصر قرطاج الرئاسي بالعاصمة‎، مع وضع حواجز حديدية لمنع مرور السيارات في اتجاه ضاحية سيدي بوسعيد وكذلك في الاتجاه المعاكس، فيما لم يصدر بيان عن الأمن بخصوص الأمر.‎

من جهة أخرى، تعرضت محطة الإرسال التلفزيوني، بجبل عرباطة في ولاية قفصة، جنوبي تونس، فجر اليوم، إلى إطلاق نار من قبل مجموعة مسلحة دون تسجيل أية أضرار بشرية أو مادية.

جاء ذلك وفق بيان صادر عن وزارة الدّفاع الوطني، قالت فيه إن “الهجوم جرى في حدود الساعة الثالثة و30 دقيقة بتوقيت تونس (2:30 بتوقيت غرينيتش) فجر الخميس”.

وأكّد البيان أنّ “التشكيلات العسكرية الموجودة على عين المكان والمؤمنة لمحطة الإرسال العسكري، تدخلت في الحين بردّ فعل فوري مما أجبر هذه المجموعة على الفرار بعمق الجبل”.

الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.