فيديورياضة

منتخبات كان 2019: أسود الأطلس

تمثل بطولة كأس أمم أفريقيا فرصة “أسود الأطلس” لاستعادة هيبتهم المفقودة في القارة السمراء. والمراهنة باتت على انتزاع اللقب ولا شيء غيره. 

بدأ العد العكسي لانطلاق بطولة الأمم الإفريقية التي تنظمها مصر من 21 يونيو/حزيران إلى غاية 19 من يوليو /تموز 2019. ويضم المنتخب المغربي أسماء لا ينقصها من الخبرة والإمكانيات شيء، إضافة إلى مدرب هو الوحيد في تاريخ كرة القدم الإفريقية الذي فاز بلقب بالبطولة القارية مرتين مع منتخبين مختلفين (زامبيا 2012 وكوت ديفوار 2015)، ويطمح للقب ثالث مع منتخب جديد، في أن تراهن على اللقب القاري للظفر به للمرة الثانية ظل غائبا منذ 42 عاما.

أوقعت القرعة رونار مع “أسود الأطلس”، في النسخة الحالية للبطولة الإفريقية التي تضم 24 منتخباً، في مجموعة حديدية تضم كل من كوت ديفوار وجنوب إفريقيا المتوجان باللقب من قبل، وناميبيا الطموحة.

الملفت أن هذه البطولة ستكون بمثابة خط النهاية لعدد من “الأسود” فوق الثلاثين على غرار نبيل درار ومانويل دا كوستا وبنعطية وبوصوفة والأحمدي وبوطيب، أو أيضا خط الانطلاقة للشباب مثل حكيمي ونصير مزراوي وأسامة الإدريسي والمهاجم يوسف النصيري. ومهما اختلفت المواقع فإن الرغبة في التألق ستسيطر على الجميع.

الوسوم

مروى وشير

صحفية متخصصة في الإعلام الرياضي والفن

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.