مجتمعخبرسياسة

الاحتلال يجبر أرملة مقدسية وأمّاً لستة أطفال على هدم منزلها بيديها

This post has already been read 48 times!

يستمر الاحتلال الإسرائيلي في التضييق على أهالي بيت القدس في سياسة بشعة، حيث أرغمت بلدية الاحتلال في القدس الليلة الماضية، عائلة مقدسية على هدم منزلها ذاتياً، فيما واصلت مجموعات من المستوطنين اقتحاماتها لباحات المسجد الأقصى المبارك بحماية من قوات الاحتلال.
وأجبرت أرملة المواطن المقدسي حسن خليل أبو كف (أمّ لستة أطفال)، من بلدة صور باهر جنوب القدس المحتلة في ساعة متأخرة من الليلة الماضية، على هدم منزلها بيديها بدعوى البناء غير المرخص، بعدما فرضت عليها بلدية الاحتلال في القدس ذلك.

وتبلغ مساحة المنزل الذي هدم الجزء الأكبر منه، قرابة 180 متراً مربعاً، بحسب ما أفادت به صاحبة المنزل، مشيرة إلى تسلمها أخيراً إخطاراً من بلدية الاحتلال ينذرها بعملية الهدم ويطلب منها تنفيذه، تحت طائلة تدفيعها رسوم الهدم البالغة 100 ألف شيكل (عملة إسرائيلية) إن قامت البلدية بتنفيذ عملية الهدم، علما أن المنزل مشيد منذ نحو عشر سنوات.

كما اقتحمت جرافات الاحتلال صباح اليوم، بلدة صور باهر وهدمت منزلاً آخر قيد الإنشاء يقع على أطراف البلدة للذريعة ذاتها، يعود للمواطن حسام عبد الجواد، والذي كان شرع ببنائه قبل عدة شهور فقط.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.