فيديومنوعاتمجتمعاختيار المحررين

إلغاء احتفالات ليلة القدر في القيروان

This post has already been read 83 times!

في خطوة ماتزال خلفياتها غير واضحة أعلنت مؤسسة القيروان، أنها ألغت بكل حزن وأسف الاحتفال بليلة القدر والأنشطة التى برمجتها على مدى 3 ليالي بساحة جامع عقبة بن نافع، معللة الأمر بالاستجابة لطلب إمام الجامع.

وأرجعت المؤسسة قرارها إلى أن “الشيخ الطيب الغزي إمام الجمعة بالجامع المذكور أبلغها أن عديد الأصوات في القيروان أبلغوه امتعاضهم ومعارضتهم لهذه الاحتفالات معللين ذلك بتأثيراتها السلبية على جو الخشوع داخل الجامع أثناء صلاتي التراويح والتهجد”.

وأضافت المؤسسة في تدوينها نشرتها على صفحتها الرسمية بموقع “فايسبوك”، أن “قرارها جاء دفعا لضغوطات تعرض لها الإمام ولا تعلم أصحابها”.

وأكدت مؤسسة القيروان أن الأنشطة التى برمجتها احتفالاً بليلة القدر لن تؤثر ولن تشوش على جو الخشوع داخل الجامع، ملوحة بالرد المناسب في مناسبات قادمة. وقالت”اليوم أستجبنا لكننا نحن من سيحدد ما نراه صالح ونتجنب ما هو غيره في قادم الأيام”.

ويُشار إلى أن الأنشطة التي كانت مبرمجة لإحياء ليلة القدر، تتمثل في إضاءة صومعة وسور الجامع وسور المدينة بلوحات فنية طيلة الليالي الثلاث الأخيرة دون عرض موسيقى أو صوتي، وأثناء فسحة زمانية بساعة ونصف بعد صلاة التراويح وقبل صلاة التهجد، كما تتضمن فقرة أذكار وإنشاد ديني أمام مقر المؤسسة القريب من جامع عقبة للترحيب بليلة القدر وللاحتفاء بزوار القيروان وتقديم السحور والحلويات والماء لهم”.

 

الوسوم

توفيق الخالدي

محرر أول في فريق تحرير مجلة ميم، مختص في القضايا السياسية

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.