فيديومنوعاتمجتمع

كراتين رمضان لتركي آل الشيخ تثير جدلاً في مصر

This post has already been read 83 times!

 

أثارت مشاهد توزيع “كراتين” المستشار السعودي، تركي آل الشيخ، على فقراء المصريين في العديد من المحافظات المصرية جدلاً كبيراً في الشارع المصري، وسط موجات استهجان وغضب شعبيين، بسبب طريقة توزيعها الغير لائقة.

واستهجن المصريون عدم “تمعر وجه” السلطات والمسؤولين مما حدث، وصمت وسائل الإعلام على مشاهد توزيع الكراتين بهذا الشكل المزري، ورأوا أن الصور تعمدت إذلال المصريين الفقراء بكتابة اسم صاحب “الفضل” تركي آل الشيخ على الكراتين مصحوبة بعبارة “للشعب المصري العظيم”، كما يحدث في المناطق المنكوبة، ومخيمات اللاجئين، ودليل عجز نظام السيسي اقتصادياً.

وعلى مدار الأيام القليلة الماضية، تولت جمعيات خيرية مصرية، توزيع “الكراتين” التي تحتوي على مواد غذائية على المحتاجين والمعوزين والفقراء وتصويرهم أثناء الحصول عليها.

وضجت وسائل التواصل الاجتماعي بتلك المشاهد، واعتبر آلاف المصريين أن ما حدث هو إهانة للشعب المصري، فيما سخر البعض الآخر بالقول إن “كراتين آل الشيخ” أفضل بكثير من “كراتين تحيا مصر”.

وأعرب آخرون عن أسفهم لمشاهد توزيع “الكراتين”، فقال أحدهم “أحزنني جداً التفنن في إذلال أهالينا ملح الأرض بمشهد التوزيع، وما يحدث هو ممنهج لسحق هذا المجتمع، بأشكال وصور مختلفة، وينم عن كراهية وبغض رأس هذا النظام للمصريين، وتصدير هذه المشاهد يهدف لكسر كرامة هذا الشعب”.

وقال البعض إن “حرص تركي آل الشيخ على توزيع كراتين مواد غذائية على المصريين هو محاولة منه لغسل سمعته السيئة، وشراء قلوب بسطاء المصريين استغلالا لما يعانونه من فقر وفاقة”، مشيرا إلى أن “منظر توزيع الكراتين مصحوبا بإعلانات أنها هدية من تركي الشيخ يؤكد أنها ليست عملا خيريا إنما عملا تسويقيا دعائيا”.

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.