فيديومجتمعالرئيسيسياسة

حملة دولية لمقاطعة شركة “puma” الراعية للاتحاد الإسرائيلي

اختارت حركة “قاطعوا إسرائيل” (BDS)، السبت 15 يونيو/حزيران القادم، موعداً لبداية حملتها العالمية لمقاطعة شركة “بوما” (Puma) للملابس والأدوات الرياضية، وذلك في ذكرى مرور 52 عاماً على احتلال أراضي 67 من قبل الكيان الصهيوني.

وترجع أسباب المقاطعة بسبب دعم الشركة لمستوطنات الاحتلال الإسرائيلي غير الشرعية على الأراضي الفلسطينية، لكونها الراعي الرسمي للاتحاد الإسرائيلي لكرة القدم (IFA) الذي يضم فرقًا في مستوطنات إسرائيل غير الشرعية على الأراضي الفلسطينية المحتلة.

ودعت الحملة الجميع إلى التحرك نحو متاجر شركة “بوما” في هذا اليوم لعرض انتهاكات الاحتلال بحق الرياضيين الفلسطينيين، ونشر القضية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ومقاطعة منتجات الشركة وحث الجميع على ذلك. كما ستسلم الحملة فروع الشركة حول العالم رسالة احتجاجية من 200 ناد فلسطيني.

وتجمع BDS الأحرف الأولى من الثلاثية الكلامية: (Boycott-Divestment-Sanctions) والتي تعني “المقاطعة-سحب الاستثمارات-فرض العقوبات”، وهي الإجراءات الثلاثة التي تتبناها الحركة في عملها ضد الكيان المحتل، ضمن سلسلة تحركات محلية وعالمية تسعى بالأساس لإنهاء الاحتلال وضمان حق عودة الفلسطينيين لأراضيهم التي هُجروا منها بعد حرب 1948، وكذلك إنهاء كافة أشكال الفصل العنصري وضمان حقوق الفلسطينيين داخل أراضيهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.