فيديوسياسة

20 ألف إسرائيلي يقضون “الفصح” في سيناء المصرية

رغم تحذيرات ما يُسمى بـ”هيئة مكافحة الإرهاب الإسرائيلية” من التخطيط لاستهدافهم من قبل “داعش” و”القاعدة”،  20 ألف إسرائيلي، ينوون قضاء إجازة “عيد الفصح” التي تبدأ مساء الجمعة، في منطقة سيناء المصرية.

 

ويستمر عيد الفصح مدة أسبوع، يُحيي فيه اليهود ذكرى خروج بني إسرائيل من مصر الفرعونية كما وردت في “سفر الخروج”، ثاني أسفار التوراة، وتعمل السلطات المصرية على تسهيل تحركاتهم وتأمين زيارتهم.

وبحسب مدير معبر طابا بين مصر والاحتلال الإسرائيلي يتسحاق حي، فإن عدد الإسرائيليين الذين زاروا مصر خلال العام الماضي وصل لمليون سائح، مقابل سبعمئة ألف عام 2017، وذلك بعد فترة انقطاع استمرت ما يقرب من أربع سنوات، حيث وصل أول فوج سياحي في عيد الفصح اليهودي عام 2015.

ويدخل الإسرائيليون لمصر بهذه السهولة في إطار اتفاقية السلام التي أبرمتها القاهرة مع تل أبيب في 26 مارس 1979، حيث يحق لهم دخول سيناء بالهويات الشخصية فقط، ودون الحاجة لتأشيرات للدخول.

تحذيرات

وفي السياق ذاته، حذّرت ما تسمى بـ”هيئة مكافحة الإرهاب” الإسرائيلية مواطنيها من دخول سيناء، وطالبت المتواجدين فيها بالعودة “فوراً”، بدعوى التخطيط لاستهدافهم من قبل تنظيمَي “داعش” و”القاعدة”.

وجاءت التوصيات، بعد تعرّض كمين أمني بمنطقة عيون موسى، جنوب سيناء، الجمعة الماضية، لهجوم مسلّح تبناه تنظيم “ولاية سيناء” الموالي لـ “داعش”.

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.