فيديومنوعاتثقافة

لقاءات صادمة في الحلقة الأولى من “لعبة العروش”

 

لم تخيّب الحلقة الأولى من الجزء الأخير من مسلسل لعبة العروش – الأكثر مشاهدة عبر التاريخ- انتظارات المشاهدين و محبي أبطال السلسلة، فسجلت الحلقة الأولى رقما قياسيا جديدا تمثل في مشاهدتها من طرف 17.5 مليون أمريكي في ليلة واحدة و هو أعلى رقم مشاهدة حصل في تاريخ صناعة المسلسلات العالمية .

ليس هذا فقط، فكما وعد منتجو المسلسل فأن الجزء الأخير يبدو مشتعلا منذ بدايته رغم برودة الأجواء و قدوم الشتاء، فقدمت لنا الحلقة عدداً من اللقاءات التي دمعت بين أبطال بعضهم لم يلتق منذ سنوات و آخرون يرون بعضهم لأول مرة.

فكان اللقاء الأكثر تأثيراً في المشاعر هو اجتماع جو سنو بآريا و بران، بعد أن كان آخر لقاء بينهم عند مفترق طريق “كينغز روود” في الموسم الأول، بعدما توجه جون سنو لينضم لإخوة الجدار.

سانسا ستارك التقت هي الأخرى بزوجها المفترض، تريون لانسلر، بعدما افترقا في الجزء الرابع عند هرب سانسا من زفاف الملك جوفري، بعد أن سقط هذا الأخير صريع السم، وتم اتهام تيريون لانسلر بتسميمه، لكن علاقة الثنائي اتسمت بالفتور و التوتر ، فسانسا عابت على تيريون ثقته باخته الملكة سرسي.

فور وصوله لوينترفيل، التقى جيمي لانسلر، شقيق الملكة سرسي مباشرة ببران ستارك، الذي دفعه جايمي من النافذة ليهوي من النافذة، في الحلقة الأولى، لم تتطور أي شخصية في هذا المسلسل أكثر من شخصية جايمي، ويبدو أن هذه اللحظة توضح بجلاءٍ هذه الحقيقة المحددة له، إذ عندما نراه ينظر إلى بران، من السهل أن نشعر بندمه على أفعاله في الماضي، ويبدو أنه سيواجه صعوبة في إقناع الآخرين بهذا التغيير مثلما يظهر بالعرض التشويقي للحلقة الثانية.

يلتقي ابن روبرت باراثيون أيضاً الذي أصبح يعمل بجد في وينترفيل ويصنع الأسلحة استعداداً للمعركة المقبلة مع ملك الليل، مع آريا لأول مرة بعد أن اختطفته ميليساندرا، ويبدو أن مشاعرهما بعضهما تجاه بعض لم تتغير ولو قليلاً.

ويقول جيندري: “لطالما قلت إنكِ لستِ سوى فتاة غنية”، مشيراً إلى لقائهما الأخير عندما أخبر “النبيلة”آريا بأن اختلاف الطبقتين اللتين ينتميان إليهما سيفرق بينهما دوماً.

أما ذا هاوند فقد التقى بآريا  بعد ان كان آخر لقاء بينهمافي  الموسم الرابع، بعد القتال الشهير بين ذا هاوند وبريان أوف تارث، التي تركت الأول في حالة مزرية، وتركته آريا ليصارع الموت، على الرغم من مناشدته لها بقتله، ويلتقي الاثنان وجهاً لوجه في العرض الأول للموسم الثامن لأول مرة من حينها، ويقول لها: “أنتِ حقيرة باردة، أليس كذلك؟”، مضيفاً: “أعتقد أن هذا هو سبب بقائك على قيد الحياة إلى الآن”.

 

 

الوسوم

فاتن عمري

عضو تحرير فريق مجلة ميم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.