فيديوثقافة

أبو جهاد.. أمير الشهداء

ذكرى اغتيال خليل الوزير

شهد نكبة فلسطين وهو طفل، وتوّج بالشهادة في سبيل تحرّرها في منتصف العمر. خليل الوزير، أبو جهاد، ولد في الرملة عام 1935. وغادرها مع عائلته في 1948 لاجئا إلى غزة. التحق بجامعة الإسكندرية في مصر. وانتقل إلى السعودية للعمل، ثمّ الكويت، أين تعرّف على ياسر عرفات. وكان تأسيس حركة التحرير الفلسطيني فتح.

كان أبو جهاد الرجل الثاني في التنظيم، ومسؤول الجناح المسلح. اهتمّ بالتدريب العسكري، وتجهيز المقاومين والفدائيين. هو مهندس الانتفاضة الفلسطينية الأولى، وأحد أشد القادة حماسا لها.

خطط وأشرف على أكثر من 10 عمليات فدائية أوجعت العدو الإسرائيلي، منها عملية الشهيدة دلال المغربي، ةعملية فندق سافوي، وطبعا عملية مفاعل ديمونة التي كانت أحد أسباب اغتياله. انتقل مع ياسر عرفات إلى تونس التي احتضنت الفلسطينيين، بعد خروجهم من بيروت.

في مثل هذا اليوم عام 1988، اغتالت فرقة كومندوس إسرائيلية مختص خليل الوزير في ضاحية سيدي بوسعيد.

“أمير الشهداء” زفته جماهير شعبه في دمشق، وفي فلسطين رغم التضييق الإسرائيلي. خليل الوزير أحد أعمدة العمل الوطني المنظم والمقاومة الفلسطينية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.