ثقافة

مضناك جفاه مرقده.. أغنية التقى فيها العمالقة

رائعة عبد الوهاب وأحمد شوقي

 

أشهر القصائد المغناة في تاريخ الموسيقى العربية “مضناك جفاه مرقده”. الحب وسلطان الحب يضنيان العاشق حتّى يعييه السهاد، فيحقّ لشدة مصابه الترحم والبكاء. صبابة ولوعة ترجمتها كلمات أمير الشعراء أحمد شوقي التي جاءت معارضة لقصيد الحصري القيرواني “يا ليل الصب متى غده”.

مولاي وروحي في يده

قد ضيعها سلمت يده

ناقوس القلب يدق له

وحنايا الأضلع معبده

مناجاة محمّلة شكوى وعتابا، وتذلّل للحبيب بعبارات الغزل يخالطه لوم واستجداء وتذكير بعهود الوصل. معانٍ زادتها ألحان موسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب عظمة على عظمة. هل بعد هذا الولَه عشق؟ وهل تفوق هذه الأغنية في الحب وعذاباته أغنيـــة؟

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.