مجتمعسياسة

الأمير تركي الفيصل لإعلامي صهيوني “يبغى لك تتزوج واحدة عربية”

This post has already been read 5 times!


تداولت وسائل إعلام عربية، ووسائل التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو للأمير السعودي،  تركي الفيصل، رئيس جهاز الاستخبارات السعودي السابق، وهو يعبر عن أمنياته بزيارة “إسرائيل”، ناصحا في نفس الوقت يهوديا من تل أبيب بالزواج من عربية.

 

مقطع الفيديو الذي جمع  الصحفي والمحلل السياسي الإسرائيلي باراك رافيد، والأمير السعودي تركي الفيصل، ويظهر التطبيع الفاضح والعلني مع الكيان المحتل، كان قد نشره باراك رافيد في تغريدة على حسابه الرسمي في تويتر، قال فيها إن “الأمير السعودي يتمنى زيارة شارع الملك فيصل في مدينة القدس (في الجزء الذي يسيطر عليه الاحتلال)، في حال موافقته على زيارة إسرائيل”.

يبغالك تتزوج واحدة عربية

وظهر الأمير السعودي تركي الفيصل، وهو يتحدث مع المحلل الإسرائيلي، الذي كان بدوره يتكلم العربية، قائلا: “كنت أتحدث اللغة العربية بصورة أفضل في السابق، ولكني نسيت. أنا أفهم كثيرا، وممكن أن أتمكن من القراءة والكتابة، لكن الكلام أصعب من ذلك.” فرد عليه الأمير السعودي مبتسما: “يبغالك تتزوج واحدة عربية”.

الإعلامي الإسرائيلي أشار في حديثه إلى أنه من “تل أبيب”، داعيا الأمير السعودي لزيارتها يوما ما، فما كان من هذا الأخير إلا أن أجاب بالموافقة والتمني في آن، قائلا: “أرسل إلي قس صديق يزور إسرائيل كثيرا صورة للافتة شارع كُتب عليها شارع الملك فيصل في القدس، وهو إحدى المناطق التي سأزورها مباشرة عندما أذهب إلى هناك”.

استياء كبير 

مقطع الفيديو المسرّب أثار حفيظة وغضب نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي، الذين عبروا عن سخطهم من مسخرة الهرولة الخليجية نحو التطبيع مع دولة الكيان الصهيوني.

وكتب نشطاء أن مشهد الأمير السعودي هو خفة لا تليق حتى بمن يريد التطبيع، وأنه انطلاقة لتدشين مشاريع التطبيع في المنطقة، وأولها صفقة القرن.

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.