دين وحياة

تصريحات وزيرة كندية حول الحجاب تثير موجة غضب عارمة

 

أثار وصف الوزيرة الكندية المعنية بوضع المرأة في البلاد، إيزابيل تشاريست، الحجاب بأنه”رمز للاضطهاد”، موجة انتقادات عارمة، حيث رفضت أحزاب المعارضة في برلمان كيبيك ومنظمات مجتمع مدني إسلامية كندية تصريحات تشارست.

 

وعبر المجلس الوطني للمسلمين الكنديين عن غضبه من تصريحات وزيرة التعليم، معتبرا أنها شائكة وخطيرة للغاية، وشددت على أنه لا مكان للدولة في خزانة أي امرأة، باعتبار أن المرأة تزدهر وتتقدم عندما تعبّر عن نفسها بكل حرية، وبالطريقة التي تريدها، ولكنها تشعر بالألم عندما تطلق أحكام بحقها بسبب خياراتها.

 


كما ذكرت وزيرة التنمية الدولية في الحكومة الكندية، ماري كلود بيبو، نظيرتها المعنية بوضع المرأة بـ”حق النساء في اختيار ما يريدونه فيما يتعلق بأجسادهن وملابسهن.

 

واعتبرت منظمات أنه من الخطورة البالغة أن يتحدث المسؤولين السياسيين بطريقة تعطي مصداقية لفكرة أنه يجب معاملة النساء المسلمات كمواطنات من الدرجة الثانية.


يشار إلى أن الوزيرة الكندية المعنية بوضع المرأة في البلاد، إيزابيل تشاريست، كانت قد صرحت بأن حجاب الرأس الإسلامي لا يتوافق مع قيمها، ويمنع النساء من الازدهار والتقدم في المجتمع، واصفة إياه برمز للظلم.

 

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

إغلاق