منوعات

تونس ضيف شرف معرض عمّان الدولي للكتاب.. دون صنصرة

تحل تونس ضيف شرف على معرض عمّان الدولي للكتاب، بالمملكة الأردنية، في دورته القادمة بعنوان سنة 2019.  وقد تسلّم السفير التونسي الدعوة الرسمية لمعرض 2019 التي تحل فيها الجمهورية التونسية ضيف شرف في المعرض، وبحث بروتوكول ضيف الشرف، والبرنامج الثقافي الذي تعدّه الجمهورية التونسية للتعريف بتونس تاريخا وحضارة وثقافة.

 

أعلنت وكالة الأنباء الأردنية عن الخبر بعد  لقاء جمع رئيس اتحاد الناشرين الأردنيين، ومدير معرض عمّان للكتاب فتحي البس يوم الاثنين 21/1/2019، بالسفير التونسي في عمّان خالد السهيلي.


وجرى خلال اللقاء الذي حضره المستشار الثقافي حسام الدين دخيل، وعضو الهيئة الإدارية لاتحاد الناشرين الأردنيين غسان حسين، بحث آفاق التعاون في الشأن الثقافي، لا سيما في ظل الاستعدادات لإقامة معرض عمّان الدولي هذا العام، وفق الوكالة، دون أن تقدم تفاصيل أخرى.

 

 


وأكد رئيس اتحاد الناشرين محمد معالج، لميم، أنه تم التنسيق منذ السنة الماضية مع إدارة معرض عمّان ومديره الذي يشغل في الآن ذاته منصب رئيس اتحاد الناشرين في الأردن، على استضافة تونس في دورته الحالية. 

وتابع معالج أن عمّان محطة مهمة للناشرين في العالم العربي، وتسمح بالتفاعل بين الناشرين وإبرام اتفاقيات شراكة. وأكّد أن المعرض ليس تجاريا بل معرضا نوعيا، ستشارك فيه تونس من خلال برنامج ثقافي، سيتم تحضيره بالشراكة مع الادارة العامة للكتاب في وزارة الثقافة.  

 

 

بالنسبة لعدد المشاركين في المعرض، قال معالج، إن أغلب الناشرين الذين يشاركون في المعارض، سيكون لهم حصة في عمّان. وأكّد أنّ “40 دار نشر ستكون ضمن الوفد التونسي، بعدد كتب في حدود 1200 عنوان، مع التركيز على الإصدارات الجديدة، ومشاركة الشبان من مختلف التوجهات الفكرية والأدبية.”

وفي تعليق حول إمكانية صنصرة بعض العناوين نظرا لاختلاف الفضاء الثقافي التونسي والأردني على مستوى حرية التعبير والفكر، نفى معالج هذه الممارسات قائلا: “لن تكون هناك أيّ صنصرة إلا بالنسبة للكتب التي يرفضها ميثاق الشرف، كالتي تعنى بالسحر والشعوذة. وشدّد في حديث لميم: “نحن كمهنيين، نرفض التخلي عن مكسب الحرية، وكلّ الكتب مرحّب بها”.

هذا وتقام الدورة االـ19 من المعرض في الفترة الممتدة من 26 سبتمبر/أيلول إلى السادس من أكتوبر/ تشرين الأول القادم.

الوسوم

Aicha Gharbi

عضو فريق مجلة ميم التحريري وباحثة في حقل الاعلام والاتصال

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.