منوعات

نيويورك تايمز الأمريكية تصنف تونس من أفضل الوجهات السياحية في العالم

 

 

صنّفت صحيفة”نيويورك تايمز” الأمريكية تونس ضمن قائمتها لأفضل 52 وجهة سياحية يجب زيارتها في سنة 2019. وقد احتلت تونس المرتبة 27، متقدمة على كلّ من نيويورك التي حلّت في المرتبة 31، ولوس أنجلوس في المرتبة 41، وهونج كونج في المرتبة 44.

 

 

وقالت الصحيفة الأمريكية أن الحرية التي تتمتع بها “شعلة الربيع العربي” تونس، هي ما جعلها تتميز عن غيرها من دول العالم، مشيرة إلى أنّ تونس تعتبر اليوم، وبعد ثماني سنوات من الثورة، “العاصمة العربية الوحيدة التي تشهد حرية رأي وتعبير حقيقة”. واستندت الصحيفة إلى التقرير الذي أصدرته منظّمة “فريدوم هاوس” حول مؤشّر الحرية العالمي لسنة 2018. وكانت تونس الدولة الوحيدة التي حازت تصنيف “حرّة” وفق هذا المؤشر.

 

 

 

 

وأوضحت صحيفة “نيويورك تايمز” أنّ تونس قد انتخبت سنة 2018، ولأوّل مرّة في تاريخها، سعاد عبد الرحيم لتكون أوّل شيخة مدينة. وهو “أمر نادر” في المنطقة.

وتناولت الصحيفة بفي مقالها الخصائص التي تميز تونس، والأماكن التي تزخر بها: “لتونس سحر خاص في مساجدها العريقة، وشوارعها العتيقة”، مشيرة في السياق ذاته إلى رمزية شارع الحبيب بورقيبة الذي كان شاهدا على المظاهرات المصيرية التي عرفتها تونس يوم 14 جانفي/يناير 2011، وكان لها دور كبير في الإطاحة ببن علي.

 

 

 

 

وتطرّقت نيويورك تايمز إلى مدينة سيدي بوسعيد ومقاهيها ومعارضها المميزة بلونيها الأبيض والأزرق؛ لونان يحيلان بالأساس إلى زرقة المتوسط الذي تطل عليه المدينة من فوق هضبة. وتوجّهت الصحيفة في مقالها لكلّ من يرغب في زيارة تونس في المستقبل القريب بالقول: “ستتناولون طعاما لذيذا”.

 

 

9 ملايين سائح تونسي في 2019

كان وزير السياحة التونسي روني الطرابلسي قد أكد في تصريحات إعلامية أنه يتوقّع أن تستقبل تونس 9 ملايين سائح، سنة 2019. وأضاف خلال إشرافه على مؤتمر لممثلي السياحة التونسية في الخارج، أنّ الرقم المتوقّع يعتبر “منطقيا وليس حلما”، مستندا في ذلك إلى تقديرات ومؤشرات ترتبط بالحجوزات في الأسواق نحو “الوجهة التونسية”، ومشيرا إلى عدة مواعيد هامة ستشهدها تونس في الفترة القادمة، ومن بينها الدورة 18 للقمة الفرنكوفونية سنة 2020.

وأوضح الوزير أنّ قطاع السياحة استعاد عافيته بفضل تطوير  إستراتيجيات الترويج للوجهة التونسية، وتحسين جودة المنتوج السياحي، والخدمات بشكل خاص. فقد استقبلت تونس 8.3 مليون سائح سنة 2018، وهو يعدّ رقما قياسيا خاصة بعد الهجمات الإرهابية التي عرفتها البلاد، كما ارتفعت إيرادات القطاع السياحي بنسبة 45% مقارنة بسنة 2017.

الوسوم

Thoraya Kassmi

عضو فريق مجلة ميم التحريري تختص في القضايا الإجتماعية والإقتصادية

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.