مجتمعسياسة

مقتل قائد الكتيبة التى كانت تخطط لاقامة “إمارة” في سيدي بوزيد والقضاء على عنصر آخر

آخر حيثيات وتفاصيل العملية الاستباقية بجلمة

This post has already been read 14 times!

 

تمكنت وحدات الأمن فجر هذا اليوم الخميس 03 جانفي 2019، بناءً على معلومات مؤكدة، من تحديد مكان تواجد عناصر إرهابيّة بمنزل بالحي الشمالي بمدينة جلمة من ولاية سيدي بوزيد، وبعد القيام بمداهمة تمّ خلالها تبادل كثيف لإطلاق النار قام عُنصران إرهابيّان بتفجير نفسيهما بواسطة أحزمة ناسفة، وفق ما ورد في بلاغ لوزارة الداخلية سابق لوزارة الداخلية.

 

ووفق بلاغ محين صدر قبل قليل وبعد إجراء المعاينات الفنية والعلمية اللازمة تأكد أن العنصرين الإرهابيين الذين تمّ القضاء عليهما هما كلّ من عز الدين بن الأزهر بن ساسي علوي مولود في 05 أكتوبر 1991 بسيدي بوزيد، و غالي بن الحبيب بن محمد الصغير عمري مولود في 10 أوت 1987 بسيدي بوزيد أيضا.

والذين تمّ إدراجهما بالتفتيش وطلب الإبلاغ عنهما يوم 12 ديسمبر 2018.

 

يُشار إلى أن هذين العنصرين الإرهابيين يُعتبران من أخطر العناصر الإرهابيّة المنضوية تحت ما يسمى بـ “كتيبة التوحيد والجهاد” المنشقة عن ما يسمى بـ “جند الخلافة” والتي تمت الإطاحة بأغلب عناصرها بجهة لسودة بسيدي بوزيد يوم 05 ديسمبر 2018 والكشف عن مستودع لصنع المتفجرات وفق ما أوردته وزارة الداخلية.

علما أن هذه المجموعة كانت تخطط للقيام بعمليّات إرهابيّة إستعراضيّة وإستهداف دوريّات ومقرات أمنية.

كما يُشار إلى أنه تمّ حجز سلاح ناري نوع “شطاير” وعدد من الإطلاقات و05 عبوات ناسفة جاهزة للإستعمال عن بعد و03 بنادق صيد مع خراطيش عيار 12 مم و06 هواتف جوالة ومنظار وآلة لقيس الكهرباء وسكين كبير الحجم ومبلغ مالي هام.

 

وأكد والي سيدي بوزيد أنيس ضيف الله في تصريح إذاعي أدلى به لإذاعة موزاييك، أن العملية الأمنية التي جرت تندرج في إطار العمل الاستباقي الأمني بعد ورود معلومات حول تحصن عناصر ارهابية داخل منزل بالمنطقة قامت على إثرها الوحدات الأمنية بتطويق المكان ومداهمة المنزل.

من جهة أخرى وصل فجر اليوم العنصر الأمني الذي أصيب في العملية الأمنية الاستباقية بسيدي بوزيد إلى المستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة بصفاقس بعد اصابته على مستوى اليد خلال تبادل لإطلاق النار مع العناصر الإرهابية.

حيث يخضع حاليا لعملية جراحية في قسم جراحة العظام وحالته مستقرة. 

تجدر الاشارة إلى أن العملية نفذتها الوحدة الوطنيّة للأبحاث في جرائم الإرهاب والجريمة المنظمة والماسة من سلامة التراب الوطني بالتنسيق مع الإدارة المركزيّة للإستعلامات العامّة بالإدارة العامّة للمصالح المختصّة للأمن الوطني وإدارة مجابهة الإرهاب بالإدارة العامّة لوحدات التدخل للأمن الوطني.
الوسوم

محمد أمين السعيداني

مقدم أخبار وبرامج سياسية

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.