منوعاتسياسة

أردوغان “لا تنتظروا العدالة من الأمم المتحدة”

 

في خطوة غير مسبوقة، قام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بانتقاد منظمة الأمم المتحدة وعدم اتسام نظامها بالعدل مع العالم الإسلامي.

 

وخلال كلمة ألقاها أردوغان، الأربعاء، في حفل توزيع جوائز مؤسسة الأبحاث العلمية والتكنولوجية وأكاديمية العلوم التركية، في مجمع الرئاسة بالعاصمة أنقرة، أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، انه لا يجب انتظار العدالة من منظمة الأمم المتحدة، مشيرا إلى أن النظام العالمي الجديد قد “همّش” العالم الإسلامي.

وقال أردوغان “لا تنتظروا العدالة من مؤسسات مثل الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي”، مضيفا أن النظام العالمي الجديد “همّش العالم الإسلامي وأقصاه”.

وأعرب الرئيس التركي عن استنكاره عن عدم تمثيل البلدان الإسلامية بين الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن، قائلا إن ذلك “يعبّر عن غياب العدل السائد في النظام العالمي”، مضيفا أنهم “يخدعون العالم من خلال إدراج 10 أعضاء مؤقتين في مجلس الأمن الدولي إلى جانب الأعضاء الخمسة الدائمين، فالأعضاء المؤقتون وظيفتهم فقط رفع الإصبع عند التصويت، أما الذين يتحكمون بهذا المجلس هم فقط الأعضاء الخمسة الدائمون”.

 

الرئيس التركي اعتبر  أنه من أهم المشاكل التي يعانيها العالم الإسلامي في الوقت الحاضر، هو التبعية للخارج في مجالات التعليم والتكنولوجيا والاقتصاد والثقافة، مشيرا إلى وجود دول في المنطقة تحاول الحفاظ على بقائها من خلال دفع الإتاوة لتجار الأسلحة، حيث قال إنه “للأسف، نجح الذين يتحكمون بالنظام العالمي الحالي في جعل العالم الإسلامي مرتبط بالخارج؛ فهو اليوم يهدر طاقاته في الحروب الداخلية بدل هدرها في العلم والبحث والتكنولوجيا والثقافة”.

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.