منوعات

سياسيون يتباكون على الفقير.. ويحتفلون بـ”بابا نويل” بالشمبانيا الفاخرة

 

 

في هذه الفترة الحساسة التي تعيش فيها تونس فترة اقتصادية خانقة أثرت بالضرورة على الوضع الاجتماعي، ارتفعت أصوات بعض السياسيين والنشطاء متحدثة باسم الفقراء وأبناء الشعب الكادحين والعاطلين عن العمل، داعية إلى النزوا للشوارع والساحات والإطاحة بالنظام، فيما  تداول رواد التواصل الإجتماع صورا لعدد منهم وهم بصدد الترفيه عن أنفسهم، بعضهم في الخارج والبعض الآخر في سهرات لم تخل من الخمور الفاخرة..

ومن أبرز الصور التي راجت بكثرة في مواقع التواصل الاجتماعي صورة رئيس حزب العمال حمة الهمامي وهو بصدد الاحتفال بعيد “نويل”  على طاواة حفلت بما لذ وطاب وب”الشمبانيا”، وهي من أغلى أنواع الخمور.

وقد كتب الناشط في المجتمع المدني طارق الجريدي في ندوينة على حسابه الخاص:”حمة الهمامي يحضر في رولان غاروس و في بيوت الأثرياء للإحتفال بأباه ناوال ويشرب الشامبانيا و يأكل الكافيار ثم يطلب من المهمشين و المفقرين النزول للشوارع لإسقاط النظام “.

 

 

 

 

كما تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي صورة للناشط السياسي منذر قفراج وهو يحتفل هو الآخر برأس السنة من فرنسا وفي نفس الوقت يدعو من خلال تدوينات له التونسيين للخروج للتظاهر من أجل اسقاط النظام.

 

 

 

 

تدوينات أثارت غضب المدونين الذين سخروا من قفراش عبروا عن امتعاضهم من وصفه التونسيين بـ”الجواعة” وهو يتنزه في شوارع فرنسا ويحتفل برأس السنة.

 

 

النشطاء تداولوا أيضا صورة للسياسي نجيب الشابي وهو يتنزه رفقة كلبيه على شاطئ البحر، ساخرين من تباكيه على “الزوالي”.

 

 

 

 

الوسوم

Thoraya Kassmi

عضو فريق مجلة ميم التحريري تختص في القضايا الإجتماعية والإقتصادية

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.