هل يدخل فلاديمير بوتين القفص الذهبي مجددا؟

 

 

لمّح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتن، الذي يحافظ بشدة على خصوصياته وخصوصيات أفراد أسرته، إلى احتمال زواجة مرة أخرى، دون أن يفصح عن اسم عروسه، التي قد تصبح سيدة روسيا الأولى.

 

 وردا على سؤال طرحه أحد المراسلين “متى ستتزوجون؟ وممن؟، في مؤتمره الصحفي السنوي، والذي تمحور حول العلاقات الدولية وحالة الاقتصاد، قال بوتن البالغ من العمر 66 عاما، مبتسما: “كشخصية عامة، يتعين علي القيام بذلك في مرحلة ما”.

 

 

ورغم أن الرئيس الروسي، لم يجب عن عروسه التي ستصبح سيدة روسيا الأولى، إلا أن بعض الصحف العالمية، قد رجحت أن تكون ألينا كاباييفا (34 عاما) لاعبة الجمباز الحائزة على ميدالية أولمبية ذهبية في الرقص الإيقاعي.

وتساءلت صحيفة الدايلي ميل البريطانية، هل حاولت صديقة بوتين، أن تجبره على تحديد موعد لحفل زفافهما؟

 

وأضافت أن الرئيس الروسي يرتبط منذ أكثر من عقد مع لاعبة الجمباز الإيقاعي الحائزة على الميدالية الذهبية الأولمبية ألينا كاباييفا البالغة 34 عاما، والتي تتولى حاليا رئاسة إحدى شركات الإعلام الكبرى في موسكو.

 

الدايلي ميل علّقت أيضا على تعبيرات الرئيس الروسي عند إجابته عن سؤال الصحفي ألكسندر يوناشيف، وقالت إن رجل الكرملين القوي ابتسم و بدا سعيدًا لأنه سُئل هذا السؤال، و اعترف بأنه ينوي الزواج مرة أخرى في المستقبل.

 

زواج فطلاق سابق

بوتن الذي يتصدر قائمة أشهر العزاب حول العالم، سبق له أن دخل القفص الذهبي، عند زواجه في جويلية/يوليو 1983 من لودميلا. لكن زواجه انتهى بالطلاق سنة 2014، بعد أن تداولت وسائل الإعلام الروسية أخبار  عن سوء العلاقة بين الرئيس وزوجته

 

 

ومنذ أن طلق ليودميلا، انتشرت شائعات بشأن حياة بوتن الشخصية، التي تتعامل معها موسكو على أنها من المحرمات وذكرت صحيفة روسية أنه كان على علاقة مع ألينا كاباييفا، لاعبة الجمباز، لكن بوتن رفض تأكيد هذا الأمر، ورفض التعليق على أي شائعات تتعلق بحياته الخاصة، حتى بعد تردد شائعات عن وجود أسرة ثانية سرية في حياته.

 

الكاتب: وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.