سياسة

رسائل تهديد للقضاة في تونس من عناصر إرهابية

This post has already been read 15 times!

 

يتعرض عدد من القضاة إلى تهديدات جدية من عناصر ارهابية، وفق ما أعلنت عنه جمعية القضاة التونسيين، في بيان لها، نشرته على صفحتها الرسمية بموقع فايسبوك، داعية السلطات إلى توفير الحماية اللازمة للقضاة عموما والقضاة المعنيين بتلك التهديدات خصوصا لما عسى أن يلحقهم من اعتداءات قد تنال من سلامتهم .

 

وقالت جمعية القضاة إن رئيس الجمعية أنس الحمادي أجرى اتصالات مع عديد الجهات الرسمية لإبلاغها بعلم المكتب التنفيذي للجمعية بتعرض عدد من القضاة إلى تهديدات خطيرة وجدية من طرف عناصر ارهابية.

 

جمعية القضاة أهابت بالقضاة المعنيين بالتهديد أن يتحلوا بأعلى درجات الحيطة والحذر. كما دعتهم إلى عدم الخوض في هذا الموضوع بذكر أسماء المعنيين بهذه التهديدات وأماكن عملهم ومقرات سكناهم عبر جميع وسائل الاعلام والاتصال وخاصة  شبكات التواصل الاجتماعي، وذلك ضمانا لسلامتهم وسلامة عائلاتهم وتجنبا لاستغلال تلك المعطيات من قبل المجموعات الارهابية التي تروم استهدافهم، بحسب نص البلاغ.

 

تهديدات سابقة 

ولا تعد هذه المرة الأولى التي يتعرض فيها القضاة للتهديد، فقد سبق وأكدت وزارة العدل التونسية، أن القضاة قد تلقوا رسائل تهديدات عديدة من جهات إرهابية.

وكتبت وزارة العدل على موقعها الرسمي، أنها “تعبّر  عن انشغالها العميق برسائل التهديد التي تلقاها السادة القضاة في المدّة الأخيرة، وتؤكّد  أنّها أذنت بإجراء الأبحاث اللازمة للكشف عن مرتكبي تلك الأفعال، كما أنّها تتولى التنسيق مع وزارة الداخليّة لحماية السادة القضاة وعائلاتهم من هذه التهديدات.”

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.