منوعاتاختيار المحررين

أزياء ميغان ماركل تكسر البروتوكول وتثير امتعاض الملكة

This post has already been read 1 times!

 

 

منذ انضمامها إلى العائلة الملكية في بريطانيا، خرقت الممثلة الامريكية السابقة ومحبوبة الأمير هاري أغلب بروتوكولات الموضة والهندام المتبعة في قصر باكنغهام، وليس مستغربا من ميغان ماركل أن تقوم بهذا على أية حال، فمن قضت 36 سنة من حياتها مستقلة بنفسها في أمريكا وسنوات في عالم هوليود، ستجد حتما صعوبة في الانصياع لقواعد صارمة، مثل الالتزام بلون طلاء أظافر محدد او فساتين معينة في جميع المناسبات العلنية وحتى الأسرية الخاصة منها.

 

مجلة “فوغ تين” قدمت مجموعة من أشهر إطلالات ماركل التي كسرت فيها قواعد العائلة الملكية البريطانية في الهندام – والتي سببت حتما امتعاض الملكة إليزابيث – يبدو ان ماركل لم تهتم كثيرا بإرضاء حماتها في هذه الإطلالات الـ13.

 

13- في حفل توزيع جوائز الازياء البريطانية 2018

 

 

قامت ماركل بكسر البروتوكول الملكي خلال ظهورها في الحفل بوضع طلاء أظافر داكن اللون من ماركة “جيفنشي”، وهي خطوة جريئة منها ، فالملكة اليزابيث الثانية تصر على اعتماد طلاء أظافر بالألوان الطبيعية الفاتحة، وتعتبر أن أي ألوان أخرى “مبتذلة و فجّة” فلكم أن تتوقعوا ردة فعلها على طلاء أظافر ماركل.

 

12- جولة على الشاطئ

 

 

ما الذي يمكن ان يكون أكثر عفوية من جولة على الشاطئ مع عائلتك و السير حافية على الرمال المبللة، ممتع أليس كذلك؟ لكن ليس لأفراد العائلة المالكة في بريطانيا، فممنوع منعا قاطعا أن تخلع النساء أحذيتهن على الشاطئ، لكن ميغان كسرت القواعد مجددا، و سارت حافية القدمين على شاطئ بوندي رفقة زوجها، وهو ما لم تجرؤ كيت ميديلتون أو الاميرة ديانا سابقا على فعله.

 

11- الشاطئ مرة أخرى

 

 

يبدو أن ميغان ماركل لم تكسر قاعدة واحدة خلال زيارتها لشاطئ بوندي في 19 من شهر تشرين الثاني/اكتوبر 2018 ، فها هي تظهر في إطلالة بحذاء إسفين عالي الكعب wedges، وهو من المحرمات في التقاليد الملكية، لماذا؟ ببساطة لأن الملكة لا تحب هذا النوع من الاحذية و تشترط دائما ارتداء الاحذية الرسمية بكعب منتصف العلو، لكن ماركل تتصرف دائما كما تريد.

10-  الحفل الخيري في هامليتون

 

 

خلال  لقائها مع لين مانويل ميراندا في  خيري لهاملتون أقيم على ركح  مسرح قصر فيكتوريا في لندن،  تخلت ميغان عن  ارتداء الجوارب الطويلة “الإجبارية”  في العائلة الملكية و قررت الخروج عارية الساقين  في فستان أسود من تصميم  “جوديث وشارلز”.

هذه الخطوة كانت بمثابة “الصدمة” لمتابعي الازياء الملكية البريطانية، فتقليد ارتداء الجوارب الطويلة  مستمر منذ عقود ولم تتجرأ أي واحدة من النبيلات على كسره، هل يمكن أن تبرر حرارة الطقس التخلي عن تقليد “عريق” بهذا الشكل؟

 

9- مباراة ويمبلدون الملكية للتنس

 

 

ادخلت ميغان العديد من التغييرات على نمط الألبسة المتبعة  للطبقة الملكية، فبدل الالتزام بارتداء الفساتين، اختارت ماركل ارتداء قميص مقلّم بالازرق والأبيض رجالي الطابع مع بنطلون كريمي اللون.

 

8- عيد ميلاد ملكة بريطانيا

 

 

ارتدت ميغان دوقة ساسيكس الجديدة،  في اول ظهور رسمي لها فستانا زهري اللون مفتوح الاكتاف  من تصميم كارولينا هيريرا وقبعة من  فيليب تريسي، لم يكن الاختيار موفقا كثيرا فالملكة تفضل عدم الكشف كثيرا عن الجسم خاصة أثناء النهار. مجددا لم تراعي ماركل أولويات العائلة المالكة في اللباس و تصرفت على طبيعتها.

 7- حقائب “مزعجة”

 

لا تعتبر الحقائب ذات الحامل الجلدي الطويل ممنوعة فعليا في العائلة الملكية، إلا أنها من المكروهات، فالحقيبة لها رمزية خاصة و لدى الملكة و يمكنها ان توجه من خلالها رسائل مشفّرة بطريقة حملها، لكن ماركل يبدو انها لا تهتم لذلك، فتراها تحمل حقائب كتف جلدية فاخرة، على عكس معظم نساء العائلة الملكية اللواتي يخترن حمل حقائب ذات مقابض قصيرة لتجنب مصافحة الآخرين عندما لا يرغبن بذلك.

6- إعلان الخطوبة

 

 

يتفق الجميع في أن إعلان الخطوبة بين الحبيبين وحده شكل صدمة للعالم فقد كسر كل الأعراف الملكية بخصوص زواج أمير أعزب، فميغان اكبر سنا من هاري و مطلقة، وناهيك أنها من عامة الشعب ولا تحمل دماء ملكية، لذا كانت معجزة حقيقية ان تمكن الثنائي من الحصول على مباركة الملكة إليزابيث في تجاوز تام للتقاليد والعادات الملكية.

 

5- الزيارات الملكية

 

 

تلتزم نساء الطبقة الملكية في بريطانيا بتصفيفة شعر كلاسيكية و مرتبة جيدا، لكن ماركل لم تجد حرجا في ان تظهر في عدد من المناسبات الرسمية  بشعر فوضوي مرفوع على شكل “كعكة” كأنها لم تجد الوقت لتصفيفه، ستايل المرأة العاملة الذي اعتمده ماركل جعلها محط الانظار أكثر من مرة.

 

4- القبعة

 

 

تعاني ميغان من مشكلة مع القبعات، لكنها استسلمت إلى ضرورة ارتدائها أخيرا، ليس بشكل كلي طبعا، فهي تصر على إضافة لمستها الخاصة، وتحمل قبعتها بيدها في بعض الأوقات.

 

3-  صور الخطوبة

 

 

فيما التزمت ميغان بارتداء ثوب طويل  جذاب لالتقاط صور خطوبتها على الامير هاري، إلا ان احتواء الفستان رائع التصميم على قطع شفافة من أعلى الصدر والكتفين جعله خارجا عن التقاليد الملكية في ارتداء الملابس.

 

2- بدلات ميغان

 

 

منذ حصولها على لقب دوقة سايكس وميغان لا تنفك تفاجئ الجميع و تثير “امتعاضهم” في بعض الاحيان، ففي كثير من المناسبات الرسمية ارتدت ميغان بدلات رجالية التصميم، ولم يرتح كثيرمن أفراد العائلة الملكية إلى اختياراتها العملية والبسيطة، خاصة الملكة التي قطعا تعتبر ارتداء الفساتين و التنانير هو الخيار الامثل للدوقات.

 

 1- الأسود ليس للحداد فقط

 

 

كسرت ميغان ماركل قاعدة مهمة في اختيار ألوان أزيائها، ففيما لا يسمح بارتداء اللون الأسود لنساء الطبقة الحاكمة سوى في فترات الحداد أو خلال حضور الجنائز الرسمية، ارتدته ماركل في أكثر من مناسبة، كما عرفت بميلها للألوان الجريئة والصارخة، وهو ما بدأت دوقة كامبريدج في تقليده بعد فترة.

 

الوسوم

فاتن عمري

عضو تحرير فريق مجلة ميم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.