منوعاتاختيار المحررين

نسرين بن علي: من حضن صخر إلى حضن كادوريم

 

 

تسببت صور نشرها الفنان التونسي كريم الغربي “كادوريم” في موجة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي بين التونسيين، فقد أظهرت مغني الراب  التونسي رفقة إحدى بنات الرئيس المخلوع بن علي من زوجته الثانية ليلى الطرابلسي، وهي نسرين بن علي، الزوجة السابقة لرجل الاعمال الهارب صخر الماطري.

 

مغني الراب كادوريم

 

 

 

 

في البداية لم يصّرح كادوريم او نسرين بن علي بحقيقة العلاقة بينهما، لكن المحامي منير بن صالحة، وهو المكلف بالدفاع عن آل بن علي و”الأسرة الحاكمة ” في تونس، بعد فرار أغلبهم إبان الثورة، نشر تدوينة أكد فيها ان “كادوريم” أرسل له صورا أخرى وهاتفه ليخبره أنه ونسرين منسجمان معا وأن علاقتهما “صادقة وجدية” وستكلل بالارتباط الرسمي قريبا، وهو ما علق عليه منير بأنه توضيح للرأي العام التونسيين ليكون بذلك “كادوريم الصهر الجديد لبن علي” بعد طلاق نسرين من صخر الماطري.

 

 

نسرين وزوجها السابق صخر الماطري قبل الثورة

 

 

حقيقة أن مسألة ارتباط شخصين هي شأن خاص، لا يمكن لأحد انتقادها أو السخرية منها، فحتى الفنانون لهم حياتهم الخاصة التي يجب احترامها، لكن طبيعة “العروس” -لا الفنان-  هذه المرة، هي ما استوجبت التوقف عندها. فهي الابنة المدللة لرئيس أطاحت به ثورة قامت على فساده هو وأسرته التي نهبت أموال التونسيين وعدتها ملكا خالصا لها دون غيرها ترتع فيها كما تشاء.

 

 تركت ابناءها لأبيهم

وصخر الماطري،  طليق نسرين، هو سليل إحدى العائلات العريقة بتونس، التي لعبت دورا هاما في الحركة الوطنية، أرادت العائلة الحاكمة من خلال مصاهرتها لها أن تكتسب جاها ورفعة نسب بقيت تفتقدها رغم ما جمعته من أموال. وهي زيجة سعت إليها زوجة المخلوع، ليلى الطرابلسي، وجدت في طلبها ورتبتها مع والدة صخر الماطري، وقبلها الأخير عن مضض، بشهادة المقربين منه..

 

 

وراجت اخبار عن خلافات بين ابنة الرئيس المخلوع المدللة وبين صخر بعد فرارهما إلى السيشال، ثم شاع خبر طلاقها وأنها تركت اولادها لأبيهم وخيرت ان تمضي في حياتها. وباتت صور وفيديوهات لسهراتها الصاخبة تتداول من حين لآخر على مواقع التواصل الاجتماعي، وسرت إشاعات حول علاقاتها الغرامية، وكان اخرها مع رجل اعمال اماراتي، قبل ان تظهر صورها رفقة مغني الراب التونسي المدعو ب”كادوريم” ويروج خبر العلاقة بينهما التي قيل إنها في طريقها لأن تغدو رسمية.

 

 

قبل أن تنتشر صورها مع كادوريم، أثارت ابنة الرئيس المخلوع الكبرى الجدل مرارا عبر صور اعتبرت غير لائقة، فقد ظهرت بإطلالات غريبة، بحلق في شفتها السفلى تارة وأخرى تخرج لسانها بطريقة وصفها الكثيرون بالفجة  والمتصابية، وكأنها مراهقة في مقتبل العمر.

والحال انها تخلت عن أطفالها الثلاثة و تركتهم في رعاية أبيهم -طليقها صخر الماطري- ومضت تتابع لذاتها في حياة السهر والصخب التي ألفتها منذ الصغر حين كانت تصول وتجول في قصر قرطاج.. وهاهي اليوم تتوّجها بالإرتباط بمغني راب عرف بتعدد علاقاته النسائية..

 

 

إحدى النساء اللواتي نشر كادوريم صورا لارتباطه بهن في الماضي

 

 

كادوريم.. من علاقة لأخرى

 

 

كادوريم والفنانة الإستعراضية منال عمارة

 

وقد أثار مغني الراب كادوريم السنة الماضية، في نفس الفترة تقريبا، نفس الضجة بعد أن نشر صورا جمعته بمنال عمارة المغنية التونسية، وأشيع خبر زواجهما، لينفصلا بعد ذلك فجأة دون أن يصرّحا بالسبب، فهل يتكرر نفس السيناريو مرة أخرى مع آخر عشيقاته، ابنة المخلوع؟

الوسوم

فاتن عمري

عضو تحرير فريق مجلة ميم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.