مجتمعسياسةغير مصنف

الكويت تنفي إصدار قرار بمنع التونسيات من دخول أراضيها

وزارة الخارجية التونسية توضح حقيقة منع مواطناتها دخول الكويت

 

فنــد صباح اليوم الخميس سفير الكويت بتونس علي أحمد الظفيري الخبر الذي نشرته صحيفة الرأي الكويتية حول إيقاف منح تصاريح العمل لتونسيات بالكويت ما دون الـ40 عاما، إلا في حال وجود محرم معهن.

 

وقال السفير في حوار لبرنامج “الماتينال”: هــذا الخبر غير دقيق وعار عن الصحة وليس هناك أي اجراءات جديدة بخصوص سفر التونسيات للكويت والعمل فيها. وشدد السفير على أن هذا موقف رسمي من الدولة الكويتية.

 

 

من جهته صرح مدير عام الهيئة العامة للقوى العاملة أحمد الموسى بشأن ما تم نشره مؤخرًا حول إيقاف منح تصاريح العمل لبعض النساء من جنسيات معينة إلا بمحرم وموافقة أمنية قد تم تداوله بصورة غير دقيقة، حيث أن الهيئة تمارس اختصاصاتها عبر التعاميم والقرارات الإدارية وفي الحدود التي رسمها قانون العمل رقم 6 لسنة 2010، وفي إطار الحفاظ على النظام العام.

كما أشار الموسى إلى أن تشغيل النساء تحكمه قواعد عامة تم إقرارها بالفصل الرابع من قانون العمل، ووفقًا لما تم النص عليه بلائحة قواعد وإجراءات منح الإذن بالعمل الصادرة بموجب القرارالإداري رقم 552 لسنة 2018، والتي حددت نطاق حظر التشغيل في الأعمال الخطرة أو الضارة صحيًا أو التي لا تتفق مع الآداب العامة بهدف حماية المرأة العاملة ورعايتها على النحو الذي كفله القانون.

وقال وزير الخارجية  خميس الجهيناوي، أن تونس لم تتلق أي قرار رسمي من الحكومة الكويتية في هذا الخصوص.

كما أوضح فيصل ضو المتحدث باسم الوزارة لوكالة الأنباء الرسمية التونسية، أن “السلطات الكويتية لم تصدر البتة هذا القرار أو ما يشابهه”، مؤكدا على أن التونسيات “مرحب بهن للعمل في الكويت دون أي شكل من أشكال التقييد أو المنع”.

وأفادت وسائل إعلام تونسية بأن “القرار صادر بالتنسيق بين الكويت وكل من المغرب وتونس تلبية لطلبهما”، مشيرة إلى أن “استقدام المغربيات والتونسيات دون الأربعين عاما، مسموح به فقط في حالات محددة كالالتحاق بالزوج أو الأب”.

 

 

وفي وقت سابق، ذكرت صحيفة “الرأي” الكويتية أمس الأربعاء أن ذلك جاء بناء على طلب المغرب وتونس، وكذلك السيدات من الجنسية اللبنانية اللواتي يحتجن موافقة أمنية بالإضافة إلى محرم.

وكشف مصدر مسؤول للصحيفة ذاتها أن: “الهيئة لم تعد تمنح تصاريح عمل للنساء المغربيات والتونسيات اللواتي تقل أعمارهن عن 40 عاما، إلا في حال وجود قريب لهن من الدرجة الأولى”، موضحا أن “القرار صادر بالتنسيق بين الكويت وكل من المغرب وتونس تلبية لطلبهما”.

ولفت إلى أن “استقدام المغربيات والتونسيات دون الأربعين عاما، مسموح به فقط في حالات محددة كالالتحاق بالزوج أو الأب”.

وبين ذات المصدر القرار نفسه ينطبق على اللبنانيات ولكن يضاف إليه أخذ الموافقة الأمنية، مؤكدا أن شرط المحرم لا ينطبق إلا على الجنسيات الثلاث فقط.

وأشار إلى أن الكويت: “حريصة على استمرار علاقاتها الوثيقة مع دول العالم كافة، لا سيما العربية ودول الجوار، خصوصا فيما يتعلق بالتعاون المرتبط بسوق العمل والسياحة، مع الحفاظ على سيادتها وخصوصيتها”.

الوسوم

محمد أمين السعيداني

مقدم أخبار وبرامج سياسية

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.