رياضة

بعد تتويج مودريتش: اتهامات بالتلاعب وشقيقتا كريستيانو تصفان الفيفا بالمافيا!

 

أثار تتويج اللاعب الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم جدلا واسعا وغضب أنصار ومشجعي منافسيه من نجوم الساحرة المستديرة.

فبعد تفوقه على البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم نادي جوفنتوس الإيطالي وريال مدريد سابقا وعلى الفرنسي أنطوان غريزمان مهاجم نادي أتلتيكو مدريد الإسباني، خرج تكذيب لمجلة “فرانس فوتبول” وتم توجيه الاتهامات إليها بتزوير النتائج من أجل أن يحظى اللاعب الكرواتي بالجائزة.

حيث قال الصحفي لاسانا ليبورد أن صوته على الكرة الذهبية قد ذهب بشكل خاطئ، وكتب في تغريدة على حسابه الخاص على تويتر، أن اختياراته في جائزة الفيفا لأفضل لاعب هذا العام كانت يجب أن تكون بالشكل الصحيح ميسي، مودريتش، رونالدو، صلاح، ثم غريزمان، مضيفا بأنه تصويته طيلة سنوات تم دون وجود أي خطأ أو مشكل، لكن هذا العام تم وضع تصويته بالعكس ليكتشف أنه تم التلاعب بما يخدم اللاعب الكرواتي.

 

 

ولم يكن ذلك الصحفي الوحيد الذي اتهم فرانس فوتبول بالتلاعب بل عبّر عديد النشطاء عن نفس الموقف بعد خروج الأرجنتيني ليونيل ميسي من قائمة الثلاثي الأفضل في العالم، حيث حل نجم برشلونة في المركز الخامس بعد الفرنسي كيليان مبابي نجم نادي باريس سان جيرمان الفرنسي.

 

شقيقتا الدون تصفان الفيفا بالمافيا

وهاجمت بدورهما شقيقتا النجم كريستيانو رونالدو ه إلما وكاتيا أفيرو، الاتحاد الدولي لكرة القدم و”فرانس فوتبول”، واعتبرتا أن شقيقهما تعرّض للظلم بعد أن حلّ وصيفا للوكا مودريتش.

ونشرت ألما عبر موقع أنستغرام صورة لكريستيانو حاملًا إحدى كراته الذهبية وعلّقت عليها قائلة، “للأسف فإن العالم الذي نعيش فيه متعفن بالمافيا والمال اللعين، قوة الله أعظم بكثير من هذا العفن”.

 

 

الوسوم

مروى وشير

صحفية متخصصة في الإعلام الرياضي والفن

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.