منوعاتاختيار المحررين

خلاف بين أميري بريطانيا.. هل تسببت ميغان في إبعاد هاري عن وليام؟

 

 

أصبح الخلاف بين الاميرين البريطانيين هاري ووليام واضحا للعيان و محط تركيز الصحافة البريطانية –خاصة صحيفة “دايلي ميل“- بعد أن لوحظ ابتعاد هاري وعروسه ميغان ماركل عن أخيه الأكبر وليام و زوجته كيت ميدلتون  وصل حد إعلان الامير هاري عن انتقاله و ميغان للعيش خارج خارج قصر كينسنجتون، والانتقال لمنزل ريفي يبعد 32 كم عن القصر ويتكون من 10 غرف نوم.

 

ما تريده ميغان تحصل عليه

 

 

 

ظهرت بوادر الخلاف منذ إعلان خطوبة الأميبر هاري على الممثلة الأمريكية ميغان ماركل، إذ نقلت مصادر مقربة للقصر الملكي البريطاني أن هاري شعر بفتور في استقبال أخيه الأمير وليام و زوجته كيت لخطيبته، وهو الشعور الذي تعمق بعد زواجهما وانتقالهما للعيش في قصر كينجستون الذي هو على ملك وليام وكيت ، رفقة أطفالهما الثلاثة.

 

 

كيت ميدلتون وابنتها

 

 

ويعرف عن الأمير هاري حبه الشديد لزوجته، حتى انه قال “ما تريده ميغان تحصل عليه”، ويبدو أن دوقة ساسيكس لم تتفق تماما مع دوقة كينجستون، فحسب صحيفة “دايلي ميل”، تتمتع كل من الدوقتين بشخصيتين مختلفتين، وعرف عن ماركل أنها سجلت رقما قياسيا في خرق البروتكولات الملكية منذ زواجها، ولها شخصية قوية وتصر أن يكون لها رأي في مختلف الامور المحيطة بها، إضافة إلى أن الأمير هاري له حضور مؤثر هو الآخر، و يبدو أنه يرغب في الاستقلال عن الشرنقة الذهبية المحيطة به إذا ما واصل العيش بجانب أخيه الأكبر وعائلته.

 

 

كوخ فرغمور في قلعة ويندسور

 

 

لكن توقيت الانتقال جاء مثيرا للدهشة ، فلم يكن مقررا أن ينتقل الأمير وزوجته إلى فروغمور- هدية الملكة إليزابيث الثانية للأمير هاري في زواجه-  قبل ولادة طفله الأول في الربيع المقبل.

 

 

الأميران هاري ووليام

 

 

ليس التنافر الخفي بين كيت وماركل هو السبب الوحيد، فمعروف عن الامير هاري  تفضيله لإبقاء خصوصياته بعيدة عن الإعلام وعدسات المصورين ، وبالتأكيد يرغب في تنشئة طفلة القادم بعيدا عن الزحمة الإعلامية التي يعيش فيها الامير وليام وعائلته.

 

الوسوم

فاتن عمري

عضو تحرير فريق مجلة ميم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.