رياضة

محكمة مصرية تقاضي عيسى حياتو وتتهمه بالتواطؤ مع قطر لحرمانها من حقوق البث

 

دخل الرئيس السابق للاتحاد الافريقي لكرة القدم الكاميروني عيسى حياتو في نزاعات قضائية مع مصر، وذلك بعد أن قضت محكمة القاهرة الاقتصادية بتغريمه وأمينه العام المغربي هشام العمراني، بمبلغ 55 مليون دولار، لمخالفتهما قانون حماية المنافسة المصري، وفق ما جاء في بلاغ المحكمة.

 

حيث تم اتهام المسؤولين السابقين “باستغلال الاتحاد وما يتمتع به من حصرية لحقوق الرعاية لبطولات القارة الأفريقية وحقوق البث، لمنحها مباشرة لشركة وحيدة “لاغاردير سبورتس”، علما وأن هذه الشركة حصلت على هذا الحق وفقا للعقد المنتهي في سبتمبر 2016، قبل أن يتم التجديد لها مرة أخرى، قبل انتهاء تاريخ العقد، إلى غاية 2028 “.

 

عيسى حياتو وهشام العمراني

 

وهو ما يخالف جهاز حماية المنافسة المصري الذي أوضح أنّ التجديد أتى على رغم محاولته “منذ عام 2010 ثم يونيو 2016 بمخاطبة الكاف، والاتحاد المصري لكرة القدم، بضرورة التنسيق معهم عند إعادة طرح حقوق تسويق وبث المسابقات الرياضية لكرة القدم في أفريقيا، بما يتماشى مع القانون ويصون حقوق المشاهد المصري، الا أنه لم يتلقى أي رد من عيسى حياتو، الاّ مطلع سنة 2017، معلنا أن لجنته التنفيذية قامت بتقييم العروض المختلفة واختارت التجديد للاغاردير.

كما اتّهمت المحكمة المصرية عيسى حياتو بالتواطئ مع رئيس شبكة قنوات بي إن سبورت القطري ناصر الخليفي في صفقة سرية لحجب الحقوق التلفزيونية لإذاعة المباريات الإفريقية على القنوات المصرية الى غاية عام  2028.

 

حياتو يحتج

وفي المقابل استنكر الرئيس السابق للكاف الاتهامات الموجهة اليه معتبرا أن القضية الملفقة اليه تمّت وفقا لأجندة سياسية مصرية ولمصلحة بعض الأشخاص”.

وأكد حياتو بأنه سيقوم  والمغربي هشام العمراني باستئناف الحكم، مستغربا توجيه التهم لأشخاص مع اعفاء الاتحاد الافريقي من أي مسؤولية، ومضيفا بأنه يحتفظ لنفسه بحق نقل هذه القضية إلى أي محكمة دولية مختصة.

الوسوم

مروى وشير

صحفية متخصصة في الإعلام الرياضي والفن

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.