منوعاتسياسة

في ختام المنتدى الدولي الأول للصحافة بتونس..أكثر من 500 إعلامي يطالب بمحاسبة قتلة خاشقجي

 

 

دعا المشاركون في اختتام فعاليات المنتدى الدولي الأول للصحافة، إلى محاسبة قتلة الصحفي جمال خاشقجي، الذي قتل في قنصلية بلاده في الثاني من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي في مدينة اسطنبول التركية.

 

وأكد المشاركون في المنتدى العالمي الذي نظم لأوّل مرة في تونس، على ضرورة أن  ألا تمر الجرائم بحق الصحافيين، مثل اغتيال الصحافي السعودي جمال خاشقجي دون عقاب.

وفي  في البيان الختامي للمنتدى الذي انطلق الخميس، وانتظمت فعاليته في مدينة الثقافة بتونس، طالب حوالي 600 صحفي من محررين ومراسلين ومدونين ومسؤولين في مؤسسات إعلامية وجامعيين من 30 دولة من دول المتوسط وإفريقيا وأوروبا، بحماية حرية التعبيرمؤكدين على أن حق المواطن في صحافة ذات قيمة يعتبر من الحقوق الأساسية.

 

 

 

كما طالبوا أيضا الدول بضمان حرية النفاذ للمعلومة ومنح الصحافيين نظاما أساسيا يسمح بممارسة المهنة بحرية وكرامة ووضع ضوابط ذاتية تضمن استقلالية المؤسسات الإعلامية، و ضرورة أن تمارس وسائل الإعلام النقد، نبه البيان إلى تداعيات “خطاب الكراهية ضد الصحافيين من ضفتي المتوسط.

 

وتطرقت النقاشات المفتوحة للعموم ضمن ورش للمهنيين إلى مواضيع تهم استقلالية المؤسسات الإعلامية الحكومية والحماية الرقمية وآليات التثبت من الأخبار التي تنشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي.


ومن المنتظر أن يتم تتويج المنتدى  باحتضان تونس في شهر جوان القادم لعرس الصحافة العالمية ” المؤتمر الثلاثون للاتحاد الدولي للصحفيين” لأول مرة في العالم العربي والافريقي، فيما ستنظم دورة ثانية للمنتدى الذي يقام بمبادرة من “جمعية الصحافة والمواطنة الفرنسية” في أكتوبر 2020 في تونس.

 

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.