مجتمع

السعودية تجبر زوج الناشطة الحقوقية المعتقلة لجين الهذلول على تطليقها

 

أكد حساب “معتقلي الرأي” على “تويتر”، أن السلطات السعودية أجبرت الفنان الكوميدي “فهد البتيري”، على تطليق زوجته، الناشطة الحقوقية المعتقلة “لجين الهذلول”.

 

وقالت صفحة معتقلي الرأي إنه “تأكد لنا أن السلطات أرغمت فهد البتيري (الكوميدي المعروف) على الطلاق من زوجته الناشطة لجين الهذلول المعتقلة منذ منتصف مايو الماضي.”

 

وأضافت أنه في وقت سابق، تم اختطاف فهد البتيري من الأردن وأعيد إلى السعودية، نقلا عن واشنطن بوست.

 

أكثر من سنة من الإعتقال

وكانت الناشطة الحقوقية السعودية، لجين الهذلول قد اعتقلت في الخامس عشر، من مايو 2017، في إطار حملة إعتقالات تعسفية شنتها سلطات النظام السعودي، طالت 8 نشطاء وناشطات، وهو ما أكده حساب معتقلي الرأي حينها.

 

 

وتعرف لجين الهذلول التي تم إيقافها في مطار  الدمام شرق المملكة، بدفاعها عن حقوق المرأة السعودية، حيث سجنت عديد المرات جراء تحديها لقانون منع المرأة من قيادة السيارة، قبل أن يسمح به، في إطار إصلاحات وهمية من قبل ولي العهد السعودي. كما حاربت أيضا من أجل إسقاط الولاية المعمول به، و”انهاء ولاية الرجل على المرأة”.

 

ومنذ أشهر دعت منظمة “العفو الدولية” وزير الخارجية البريطاني، “جيريمى هانت”، إلى التدخل لدى الرياض لإطلاق سراح “الهذلول”، مؤكدة حينها  أنها تواجه خطر عقوبة السجن 20 عاما، مثل أخريات اعتقلن لنشاطهن المرتبط بحقوق الإنسان في المملكة.

 

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد