سياسة

حملة دولية للمطالبة بمحاكمة ولي العهد السعودي ك”مجرم ضد الإنسانية”

 

أطلق مشرعون وناشطون في مجال حقوق الإنسان وأكاديميون وصحفيون من عدة دول أوروبية حملة دولية للمطالبة بمحاكمة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بتهمة ارتكاب جرائم حرب في اليمن وانتهاكات واسعة النطاق لحقوق الإنسان في المملكة.

 

وقرر منظمو الحملة الدولية إطلاقها بعد اجتماع في مدينة لاهاي الهولندية حسب ما أوردته صحيفة الخليج الإنجليزية الصادرة باللغة العربية يوم الثلاثاء.

وقال المنظمون إن ولي العهد السعودي متهم بقتل اليمنيين في القصف اليومي الذي استمر منذ عام 2015 وحصد أرواح عشرات الآلاف من المدنيين بما في ذلك أكثر من 6000 طفل.


 

 

 الحملة الدولية أكدت أيضا أن بن سلمان، الذي يحاول تسويق نفسه للعالم على أنه رجل إصلاحي، هو في الحقيقة قاتل يجب أن يتم محاكمته في محكمة الجنايات الدولية، موضحة  أن “بن سلمان يسير على خطوات سابقيه من الديكتاتوريات القمعية الرجعية التي لا تعرف سوى لغة البطش والتعذيب، والقتل، وممارسة أساليب الاختفاء القسري والخطف ضد المعارضين أو الصحفيين وممثلي المجتمع المدني”، وأنه ليس بمصلح أو مجدد إنما هو حاكم يمارس الديكتاتورية كنمط حكم،بحسب ذات المصدر.

 

وأشار التقرير كذلك إلى أن ولي العهد منذ مسكه بزمام الحكم، قبل عدة سنوات قتل العشرات من معارضيه، وزج بالمئات منهم في السجون، واستخدم لغة التهديد لإسكات أي صوت يخالفه الرأي، وقد تأكد ذلك بحسب الحملة، بقضية الصحفي السعودي جمال خاشقجي الذي قتل بدم بارد داخل القنصلية السعودية في إسطنبول، وذلك بأمر شخصي منه وبتنفيذ من مساعديه وحراسه ومستشاريه، ولأن جريمة خاشقجي هي جريمة قتل خارج القانون ونفذت على أرض أجنبيه فإن للقانون الدولي رأياً واضحاً يوجب محاكمة القتلة ومن أمرهم

.

حملة واشنطن بوست

وكانت  صحيفة “واشنطن بوست”،  قد أطلت الأسبوع الماضي، حملة إعلامية بصيغ رقمية وورقية، ل”لمطالبة بالحقيقة” والكشف عن أحداث مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في تركيا، مطالبة  ب”الحصول على إجابات وافية”، في قضية مقتل خاشقجي، حيث نشرت إعلانًا مصورًا  على صفحاتها الرئيسية في مواقع التواصل الاجتماعي، مدته 15 ثانية، يطالب بالحقيقة ويتضمن في نهايته صورة لولي العهد السعودي محمد بن سلمان، مع عبارة “المطالبة بالحقيقة” بأحرف كبيرة.

وقالت مسؤولة قسم مقالات الرأي العالمية في الصحيفة و المسؤولة عن الحملة، كارين عطية،إن “الحملة تبدأ  من الخميس، وستطالب من خلال إعلاناتها بمعرفة الحقيقة فيما يتعلق بجريمة قتل خاشقجي الوحشية”.

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.