ثقافةغير مصنف

رواية “بائع الحليب” لآنا بيرنز تفوز بالبوكر العالمي: نثر مدهش ودعابة لاذعة لمقاربة الوحشية والإعتداء الجنسي

كتب

 

 

“لم يقرأ أحد منا شيئا كهذا من قبل. إن صوت آنا بيرنز المميز تماما يتحدى الشكل والتفكير التقليديين بنثر مدهش وطاغي” 

 

هكذا وصف الفيلسوف والروائي كوامي أنتوني أبياه رئيس لجنة تحكيم جائزة بوكر لعام 2018  ، رواية بائع الحليب للكاتبة  أنا   بيرنز التي نالت هذا التتويج لهذه السنة الحالية.

مضيفا:

“إنها قصة عن الوحشية والاعتداء الجنسي والمقاومة مطعمة بدعابة لاذعة. إن الرواية التي تدور أحداثها في مجتمع منقسم على نفسه تستكشف الأشكال الخفية التي يمكن أن يتخذها القهر في الحياة اليومية”.

 

وقد نالت الكاتبة آنا بيرنز القادمة من إيرلندا الشمالية جائزة بوكر عن رواية بائع الحليب التي تضاف إلى أعمالها الروائية الطويلة. واستحقت هذا التتويج العالمي المرموق بفضل تفردها على مستوى المضمون والأسلوب.

 

 

ويذكر أن هذه الكاتبة مولودة عام 1962  وأصدرت كتابها الأول عام 2001 أما أخر إصدار لها فكان عام 2014.

 

أما مضموع رواية بائع الحليب فهو قصة حب بين فتاة ورجل يكبرها في السن  ومتزوج تروى على لسان بائع الحليب وتدور الأحداث في مدينة لا يذكر إسمها وذلك خلال الأحداث الدامية والإضطرابات التي عرفتها إيرلندا الشمالية وتركت أثارها على حياة البشر.

 

وتبدو أجواء المدينة التي لم تسمى قريبة جدا من عوالم مدينة بلفاست مسقط رأس الكاتبة آنا بيرنز.

 

وتعكس وقائع هذه الرواية حالة الانقسام التي يعيشها المجتمع الايرلندي وتحيل على حالة القهر كما تتجلى في المعيش اليومي للأفراد.

 

 

وتسلمت بيرنز (56 عاما)  الجائزة من كاميلا دوقة كورنوول، زوجة الأمير تشارلز، بالإضافة إلى 50 ألف جنيه إسترليني (65900 دولار).

ويذكر أن جائزة بوكر تأسست عام 1969 وهي تمنح لأفضل رواية أصلية مكتوبة بالإنجليزية ومنشورة في المملكة المتحدة.

وقد تنافس ضمن القائمة القصيرة للجائزة هذه السنة كتّاب من الولايات المتحدة الأمريكية وكندا وطبعا المملكة المتحدة.

وانحسرت المنافسة القوية بين 6 روائيين، منهم 4 سيدات ورجلان كانت من بينهم ديزي جونسون (27 عاماً)، وهي أصغر مرشحة في تاريخ مان بوكر.

ووصف  رئيس لجنة التحكيم كوامي أنتوني أبياه،  الكتب التي تم اختيارها  بكونها “معجزة من الأسلوب الابتكاري”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.