ثقافة

أيام قرطاج الموسيقية.. دورة استثنائية وبرمجة متنوعة

ميم في ال JCC

 

 

بدأ العد التنازلي لمهرجان أيام قرطاج الموسيقية، الذي ينتظم  من 29 سبتمبر إلى 6 أكتوبر2018.

 هذا  المهرجان العريق، الذي حملت دورته الخامسة  شعار ” هناك مكان للجميع”، يجسّد مسارا اعتمدته الهيئة المديرة للمهرجان يقوم على إتاحة الفرصة لجميع المبدعين والفاعلين في المشهد الثقافي الموسيقي بجميع ألوانه لتقديم منتجاتهم الفنية وإثراء الساحة الثقافية التونسية والعربية بأعمال موسيقية مبتكرة.

 

 

وحمل الفنان العربي صابر الرباعي لقب “عرّاب” أيام قرطاج الموسيقية لهذه الدورة، والذي أكد خلال مداخلة مسجلة تم بثها خلال الندوة الصحفية الخاصة بالمهرجان عن دعمه المطلق لهذه التظاهرة العريقة معنويا من خلال المشاركة والحضورو تسليط الضوء على كافة الإبداعات الموسيقية للتونسيين والوطن العربي

برمجة ثرية

فنان البلوز لاكي بيترسون

عكس البرنامج المقدم هذه السنة برمجة ثرية ومتنوعة حملت طابعا خاصا، اذ ركّزت على لامركزية الموسيقى والفعاليات التابعة للدورة، عبر تشريك  ولاية من الجمهورية في المهرجان.

وأعلن مدير الدورة اشرف الشرقي عن تواصلهم مع  مندوبية الثقافة لتشبيك العلاقات وإتاحة الفرصة لنقل فعاليات الاحتفال بهذا المهرجان العريق لكل المناطق في تونس.

طارق العربي طرقان

 

من المنتظر ان يقام حفل الافتتاح لأيام قرطاج الموسيقية في مدينة الثقافة، بدل شارع الحبيب بورقيبة، وهو اختيار برره مدير المهرجان بأنه احتفاء بالفنانين والموسيقى في مكانها الصحيح.

وسيقوم  الفنان التونسي الشاب زياد الزواري بتقديم عرض موسيقي يوم 29 سبتمبر الحالي بمسرح الأوبرا الذي سيحتضن أيضا حفل الاختتام يوم 6 أكتوبر القادم، وتم تخصيصه  لتكريم الفنان الراحل حسن الدهماني.

وسيشرف على إعداد وتنفيذ هذا الحفل الفنان والملحن عبد الرحمان العيادي.

 

الفنان حسن الدهماني

 

خلال الندوة الصحفية، أعلن أشرف الشرقي مدير المهرجان  أن 64  مبدعا تم اختيارهم لدخول المسابقات  من ضمن 258 ملفا تم تقديمهم  للمنافسة، وسيتم توزيعهم على  6 أقسام في المسابقة الرسمية، وهي مسابقة “الأطفال ” يوم 30 سبتمبر، ومسابقة ” المجموعات الحية ” يوم 1 أكتوبر و”الموسيقى الشعبية التونسية  يوم 2 أكتوبر، و”التميّز في العزف ” يوم 3 أكتوبر و”الهيب هوب” يوم 4 أكتوبر و”الموسيقى الالكترونية ” يوم5 أكتوبر.

كما ستقدم الإذاعات الداعمة للمهرجان جوائز للفائزين في سابقة هي الاولى من نوعها.

 ندوات وملتقيات

 

على هامش الدورة، تمت برمجة دروس للمحترفين بالشراكة مع المعهد العالي للموسيقى بتونس، الهدف منها عقد لقاءات واجتماعات لطلبة الموسيقى مع العازفين والمغنين المحترفين.

كما سيحظى الموسيقيون بدورات تدريبية في مجالات “الإنتاج والتسيير الثقافي والحضور الركحي “.

 

 

كذلك تمت برمجة موائد مستديرة حول ” نموذج تمويل المشاريع الفنية الموسيقية” و”إنشاء الرابطة الرقمية للتطوير الفني” وكذلك ” الحوكمة الرشيدة في الثقافة” بالتعاون مع الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد أيام 2 و4 و5 أكتوبر/تشرين الأول 2018.

أما عن ضيوف المهرجان، فقد تمت دعوة كل من الملحن ومؤلف أغاني الأطفال طارق العربي طرقان من سوريا لتقديم عرض للأطفال يوم 30 سبتمبر، والفنان الأمريكي “لاكي بيترسون” يوم 1 أكتوبر، وعرض من الهند بعنوان ” “تريو بولييود ” يوم 2 أكتوبر، إلى جانب عرض بعنوان “أسلوبي”  للفنان التركي مراد ساكاري يوم 3 أكتوبر.

 

 

كما سيحتضن الفضاء الخارجي لمدينة الثقافة عرضا للثنائي ” أوراكل ” و “علاء “، يليه يوم 5 أكتوبر عرض مشترك للموسيقى الالكترونية يحييه كلا من ” دي جي فانداتا” و “آر وان ” و”دي جي سامي ” و “د دجي دياز”.

ويحتضن مركز الموسيقى العربية والمتوسطية ” النجمة الزهراء “، ضمن هذه الدورة، ملتقى دوليا لآلة العود أيام 4 و5 و6 أكتوبر، تتخلله مسابقة في هذا الاختصاص، بالإضافة إلى حفل توزيع الجائزة الدولية للعلوم الموسيقية ” محمود قطاط ” التي تخصّصها الأيام للدورة الثانية على التوالي.

وحافظت أيام قرطاج الموسيقية على تنظيم الصالون الدولي للصناعات الموسيقية الذي سيحتضنه بهو مدينة الثقافة. وأضافت عروض ” الخرجة الصوفية ” لهذه الدورة، وسيتم تنظيم الخرجة الصوفية في جميع ولايات الجمهورية التونسية بالتنسيق مع المندوبيات الجهوية للشؤون الثقافية يوم 2 أكتوبر.

وفي بادرة  استثنائية وبالشراكة مع وزارة العدل، أعلن الشرقي عن تشريك عدد من المودعين بالسجن المدني ببرج الرومي، في مسابقة الموسيقى الشعبية.

كما أعلن عن اعتزام الهيئة المديرة إحداث نادٍ للموسيقى بهذه المؤسسة السجنية.

 

الوسوم

فاتن عمري

عضو تحرير فريق مجلة ميم

مقالات ذات صلة

اترك رد