مجتمعالرئيسي

لا صندل ولا نجوم.. هذا ما ترتديه أيقونات السياسة في العالم

 

لا يزال الجدل حول موضوع ثوب النائب بالبرلمان التونسي نادية زنقر متواصلا، خاصة بعد أن صرّحت أن لباسها الذي وصف بغير لائق، أثناء زيارة رسمية لمدرسة رفقة وزير التعليم، هو حرية شخصية، وأنها ستعيد ارتداء ذات الثوب المرسوم بالنجوم الزرقاء وحقيبة قماشية وصندل، في مناسبة رسمية أخرى!

 

رغم أن الجدل اتخذ منحى مغايرا للأناقة والموضة، وحاول البعض أن يعطيه دلالات إيديولوجية وسياسية، إلا ان تداول الصور للنائب وثوبها، يؤكد أن المسألة مسالة ذوق لا أكثر، وانعدام للإحساس بالأناقة واللياقة، والوعي بمقتضيات ان “لكل مقام مقال”.

 

 

 

 

في هذا المقال، نقدم لكم ايقونات في عالم السياسة استطعن ان يحققن طلاّت في غاية الرقي والأناقة، وأثبتن أن ملابس المراة العاملة، خاصة في مواقع السلطة، كما هو الشأن بالنسبة للسياسيات ينبغي ان يتصف بالمهنية والجدية والاناقة والبساطة في ان، دون ان يمنعهن ذلك من اضفاء لمسات خاصة تتلاءم وشخصياتهن واذواقهن المختلفة.

 

تيريزا ماي

رئيسة الوزراء البريطانية عرفت بأناقتها وطابعها المتفرد الذي يتجلى في انتقاء الاحذية الطريفة التي تساعدها على إضفاء لمسات خاصة بها على أزيائها المهنية.

 

 

ماي بزي مريح عملي، مع الحفاظ على توقيعها الخاص في اختيار القفاز والحذاء

 

الحذاء المرقط leopard print، مرة أخرى، من اللمسات المفضلة التي تستخدمها السيدة ماي لإضفاء طابع خاص بها على الزي المهني، علاوة على الإكسسوارات القوية، التي تحصرها في قلادة بارزة أو سوار مميز لا أكثر

نيكولا ستورجن

المحامية التي تشغل منصب وزيرة سكوتلندا الاولى وتتزعم الحزب القومي السكوتلندي، عرفت بأسلوبها الكلاسيكي الجاد، بمسحة أنثوية هادئة.

 

زي أنيق أنثوي وحذاء متناسق.. تفضل ستورجن أطقم التنانير والسترات التي تعطي انطباعا مهنيا، بخطوط رقيقة.

 

 

السترة القصيرة الملونة أو الفاتحة والخلفية الداكنة مجددا

ستورجن: buisness look جاد في طبيعته وخطوطه العامة وأنثوي في شكل السترة ولونها

 

أنجيلا ميركل

عرفت المستشارة الألمانية ببساطة الستايل الذي تعتمده وطابعه العملي الجاد البعيد عن مظاهر البدخ.  وترتدي غالبا البناطيل والسترات والاحذية المريحة ونادرا ما ترتدي كعبا عاليا.

 

ثياب ميركل: مهنية، عملية مريحة واثقة من نفسها

 

 

على يمين الصورة تظهر المستشارة الألمانية بزيها ذي الطابع العملي البسيط وعلي اليسار رئيسة وزراء الدنمارك الشابة السابقة بلباسها المتسم بالأناقة الجادة بلمسات أنثوية

 

مارغريت ثاتشر

لا يمكن ان نتحدث عن أيقونات السياسة دون التعريج على مارغريت ثاتشر، اول رئيسة وزراء في تاريخ بريطانيا، التي تسلمت سدة الحكم في مرحلة حرجة شهدت ركودا اقتصاديا ومواجهات عنيفة مع النقابات وعمال المناجم.

اتسم اسلوبها في اللباس بخطوطه المستقيمة الحادة وألوانه القوية، وعرفت بحقيبة يدها التي كثيرا ما كانت تظهر وهي تحملها، واتسمت بتصميم صارم واضح المعالم.

 

ثاتشر: امرأة في عالم الرجال

 

الأكتاف العريضة للسترة المستوحاة من جاكيتات الرجال توحي بالسلطة. التويد Tweed الإنجليزي من الأقمشة المفضلة لثاتشر والدارجة في الثمانينات

هيلاري كلينتون

مثل المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، عادة ما تفضل هيلاري كلينتون، المحامية المعروفة وسيدة امريكا الاولى سابقا، ووزيرة خارجيتها تحت اوباما ومرشحة الديمقراطيين للرئاسة، ارتداء طقم مكون من سترة وبنطلون يتغير لونهما من الهادىء الى الفاقع والزاهي.

الا ان خطوط السترة تبدو اكثر نعومة ودقة عند هيلاري كليتنون، وتفاصيلها أكثر تنوعا، ربما لتتلاءم أكثر مع خلفيتها كسيدة أولى يولي الإعلام اهتماما كبيرا بما ترتديه من أزياء.

 

هيلاري كليتون في المناظراتين المتلفزتين ضد ترامب في الحملة الرئاسية

 

طقم البنطلون والسترة بأشكال وألوان مختلفة والحذاء الرقيق  البسيط متوسط الكعب مجددا

هال ثورنينغ شميدت

رئيسة وزراء الدنمارك السابقة وزعيمة الحزب الإشتراكي الديمقراطي منذ أبريل 2005. خدمت في برلمان الاتحاد الأوروبي كممثلة عن الدنمارك من عام 1999 وحتى 2004، وفي عام 2005 تم انتخابها لتصبح الزعيمة الجديدة للحزب الإشتراكي الديمقراطي بدلاً من مونس لوكتفت وخاضت انتخابات عام 2011 لتصبح رئيسة الوزراء.

وتحمل تورنينج-شميت بكالوريوس في العلوم السياسية وماجستير في الدراسات الأوروبية.

عرفت بشخصيتها المرحة وقامتها الممشوقة، تميز زيها بطابع جاد قوي في خطوطه وأبعاده، مع مسحة أنثوية ملحوظة، تتناسب مع قوامها وسنها الشاب.

 

هدوء، بساطة وأناقة

 

 

السلطة ترتدي الوردي

 

 

رئيسة الوزراء الدنماركية مع زوجها دانييل كينوك، نجل زعيم حزب العمال البريطاني الأسبق نيل كينوك. نفس الطابع العملي الأنيق مع مسحة أنثوية رقيقة تبرز في لون المعطف

 

 

الحفاظ على الطابع العملي البسيط الأنيق واللمسة الأنثوية في السهرة

نانسي بيلوسي

سياسية أمريكية وزعيمة الديمقراطيين بالكونغرس، وممثلة لولاية كاليفورنيا بالمجلس منذ عام 1987.

انتخبت رئيسة للكونغرس بأغلبية 223 صوتاً وهي غالبية أصوات أعضاء مجلس النواب المؤلف من 435 عضوا.

عرفت بيلوسي بطابعها الكلاسيكي الأنيق المتأثر بأصولها الإيطالية أحيانا كثيرة.

 

المسحة الإيطالية بارزة هنا في اختيار الألوان، والجمع بين الأبيض والازرق السادة، وتصميم السترة ونوعية قماشها والفولار الحريري ذي الألوان الزاهية لاضفاء بعض الحركية والأنثوية

 

 

فستان شتوي ذو طابع انجليزي أنيق وصارم في خطوطه ولونه الرمادي الفاتح

 

 

بيلوسي مع هيلاري كلينتون في كابيتول هيل في 2016. مظهر يوحي بالجد والعمل

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.