منوعاتصحة وجمال

حين يصبح الشعر الأشيب عنوانا للسحر والجاذبية

منوعات

 

يقول نزار القباني “عيرتني بالشيب وهو وقار … يا ليتها عيرتني بما هو عار…“، واليوم صدقت مقولة القباني فبعد أن كان الشعر الأشيب والرمادي مكروها ومنبوذا لارتباطه بالشيخوخة والتقدم في السن، بات اليوم علامة من علامات الجاذبية والوقار.

 

تقول المسؤولة عن ركن الجمال في صحيفة “ديلي تلغراف” البريطانية، إن الشعر الرمادي أو الأشيب أصبح اليوم لون الشعر المألوف والطبيعي.

فحسب بحث قام به خبير الألوان جون فريدا بين أن نسبة 32% من الشابات البريطانيات يفقدن لون شعرهن الطبيعي ويصبحن بشعر أشيب ولم يتجاوزن الثلاثين عاما، بعد أن كان أول ظهور للشعر الأبيض في الأربعين.

 

 

 

 

مما جعل تقبل الشعر الأشيب في وقتنا الحالي أمرا طبيعيا، ف68 بالمائة من البريطانيات تتراوح أعمارهن بين 25 و64 عاما يعتبرن أنه من المقبول ظهور الشيب في سن مبكر.

 

 

 

بل تحول الشيب والشعر الرمادي الى موضة العصر الحديث، ويعود الفضل الأكبر في ذلك الى نجوم ونجمات السينما ومدونات مواقع التواصل الاجتماعي الذين توجهوا الى صبغ شعرهم بألوان رمادية ناعمة.

 

 

 

 

وعلى الرغم من أن أغلب الرجال كانوا قبل وقت مضى لا يشعرون بسعادة كبيرة عند ظهور الشيب خاصة في مرحلة الشباب، الا أن الوضع اليوم اختلف بعد أن بات الشيب يكسبهم سحرا خاصا، كيف لا والشعر الرمادي أصبح نقطة قوة لهم ودلالة على الرقي والوقار.

 

حتى أ ن البعض منهم أصبح يلتجأ الى صبغ شعره باللون الفضي للحصول على طلة نجوم السينما المميزة، على غرار نجم هولييود جورج كلوني، الذي سحر النساء بشعره الأشيب.

 

 

 

نصائح للحصول على اطلالة جذابة بالشعر الرمادي

لمن يريد تغيير لون شعره الى الرمادي، يجب أولا أن يكون اللون متناسبا مع لون البشرة، ولا ينصح باللجوء الى الصبغات التي تتضمن لمعانا، فالألوان الخالية من اللمعان هي الخيار الأمثل.

وأما من يكون شعره أشيب بطبعه ويرغب في الحصول على شعر أسود، فلا ينصح بصبغه بالكامل باللون الأسود وانما يقوم بصبغ نصفه فقط بطريقة جذابة ومدروسة.

 

 

 

كما أن الشعر الأشيب لا يلائمه الشعر الطويل، لأنه في تلك الحالة يصبح ضعيفا مما يستوجب قصه من حين لآخر، خاصة وأن الاختلافات بين الجذور والشعر تظهر بشكل سريع، مما يجعلك تصبغ شعرك بمعدل أعلى من الطبيعي.

ولأن الشعر عموما يحتاج إلى الترطيب والتغذية، فإن زيت الأرغان هو الحل الأنسب بعيدا عن المستحضرات الكيميائية، وذلك  لاحتوائه على فيتامين E  و على أوميغا 6  التي تجله يبدو رطبا وأكثر حيوية.
الوسوم

مروى وشير

صحفية متخصصة في الإعلام الرياضي والفن

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.