منوعات

جميعنا عرضة للسعات الحشرات المختلفة.. كيف نتعامل معها؟

 

يحمل الصيف معه أجواء المرح واللهو، إنه موعد سنوي مع النزهات والسباحة في البحر والاسترخاء في إجازات طويلة، إلا انه يمكن ان يتحول إلى كابوس للعديد منا بسبب الحشرات الطائرة والزاحفة التي تغزو بيوتنا واجواءنا وتعكر نومنا، بل يمكن ان تتسبب في بعض الأحيان في مضاعفات صحية خطيرة للذين يعانون من بعض أنواع الحساسية.

لذا يجب ان نعرف بعض الإجراءات البسيطة للتعامل مع لسعات الحشرات المختلفة وأنواعها وما يمكن ان تسببه من مضاعفات.

 البعوض

 

بالنسبة لسكان المدن المكتظة، يعتبر البعوض شريكا في السكن، لا يكاد منزل يخلو منه وتستخدم إجراءات مشددة أشبه بالحملات العسكرية للتخلص منه دون جدوى، لذا فأغلبنا معرضون للسعة أو اثنين منه كل ليلة على أقل تقدير.

في العادة يمكن تمييز لسعة البعوضة بظهور بثرة زهرية اللون مكان اللسعة، ولا حاجة لمعالجتها، إلا أنه يمكن استخدام الماء البارد أو الثلج في تخفيف التهاب البثرة التي تختفي تدريجيا في غضون ساعات قليلة.

إذا ما أدت لسعات البعوض إلى حمى او التهاب في المفاصل يجب حينها مراجعة طبيب.

البراغيث

 

لا نعلم في كثير من الأحيان بوجود براغيث في منازلنا، لسبب بسيط هو أننا لا نميز لسعتها، لكنها منتشرة بكثرة، خاصة لدى من يربون حيوانا أليفا.

ولا تظهر لسعة البرغوث مباشرة، بل بعد بضع ساعات، حيث يظهر طفح جلدي مصحوباً بحكاك وانتفاخ الجلد، وعندما نضغط على اللسعات، تصبح بيضاء وتتمدد.

لا تتطلب لسعة البراغيث علاجا ولا تخلف أثرا على الصحة، لكن من الأفضل ان تعالجوا حيواناتكم الأليفة وتخلصوها من البراغيث فهي مزعجة جدا لها.

النحل

 

تنتشر لسعة النحل في فصل الربيع، وهي عكس اللسعات الأخرى، مؤلمة للغاية وتؤدي لانتفاخ فوري في موضع للسعة واحمرار والتهاب موضعي، وإذا تعددت اللسعات يجب التوجه إلى الطبيب فورا، فإبرة النحلة تحتوي على سم عصبي.

إذا كانت لسعة واحدة، يجب نزع الإبرة فورا بواسطة ملقط، ودهن مكان الإصابة بمرهم موضعي يحتوي على الكورتيزون، ثم في مرحلة بعدها استعملوا الثلج فوق موضع الانتفاخ.

القرادة

 

ليست لسعة القرادة بالأمر البسيط، فهي تنغرز في البشرة لمدة 24 ساعة، ويمكن أن تسبب مرض “لايم” وهو مرض جلدي خطير.

تتميز لسعة القرادة بتورم اللسعة على شكل حلقة حمراء حول المنطقة المصابة، لذا يجب زيارة طبيب الجلدية إذا ما لاحظتم هذه العلامة على البشرة، في الحالات العادية تكون منطقة الإصابة مبيضّة في الداخل ومحمّرة عند الأطراف.

النمل

 

لا توجد أنواع كثيرة من النمل اللاسع، لكن إذا ما حدث وتعرضتم للسعة من النمل فإنها تكون مؤلمة وتسبب تهيج البشرة وفي أحيان نادرة، تسبب ضيقا في التنفس ودوارا وقيئا إذا ما تعددت أماكن الإصابة، في هذه الحالة يجب الإسراع إلى أقرب مستشفى.

في الحالات العادية، يكفي استخدام مرهم يحتوي على الكورتيزون على موضع الإصابة وسيخف الألم تدريجيا ويختفي الانتفاخ والاحمرار.

العنكبوت

 

توجد أنواع كثيرة من العناكب السامة، ولا يجب الاستخفاف بلسعة العنكبوت، فهناك عناكب تؤدي لسعتها إلى الموت بعد دقائق معدودة، لحسن الحظ لا يوجد منها الكثير في التجمعات السكنية، لذا إذا ما تعرضتم للسعة عنكبوت من المستحسن التوجه للطبيب لتفادي أي مضاعفات.

عادة، لا تسبب الحشرات المنزلية أي أضرار صحية خطيرة، لكن من المفيد الاحتفاظ بمرهم الكورتيزون الموضعي، وحقنة الادرينالين الذاتية في المتناول، وفي حال السفر إلى مناطق غابية يجب الاحتفاظ بهما في الحقيبة، فلا ندري متى تتعرض للغزو من طرف الحشرات.

الوسوم

فاتن عمري

عضو تحرير فريق مجلة ميم

مقالات ذات صلة

اترك رد