رياضة

المنتخب الفرنسي يضرب بقوة ويضع قدما في نصف نهائي مونديال روسيا

 

 باستحقاق كبير، افتك المنتخب الفرنسي بطاقة العبور الى نصف نهائي مونديال روسيا بعد الانتصار بثنائية نظيفة على منتخب الأورغواي.

 

وبدأ الشوط الأول بضغط أورغوياني، استفز أبناء ديشان الذين حاولوا المباغتة عن طريق غريزمان ومبابي للسيطرة على مناطق الخصم.

الا أنهم وجدوا صدا منيعا من زملاء سواريز الذي عكسوا الهجومات وخلقوا عديد الفرص لكن دون عنوان على خلفية التمريرات الخاطئة.

وفي الدقيقة 39 تمكن الديوك من افتتاح النتيجة برأسية فاران من مخالفة نفذها غريزمان، لينتهي الشوط الأول بتقدم المنتخب الفرنسي بهدف دون رد.

ومع انطلاق الشوط الثاني دخل الفريقان بأكثر تحدي في سعي من الأورغواي لتعديل الأوتار، يقابله سعي فرنسي لمضاعفة النتيجة وتأكيد العبور الى النصف النهائي.

وفعلا حققت فرنسا المنشود مستفيدة من غياب كافاني المصاب، وتمكنت من مضاعفة النتيجة عن طريق مهاجم أتلتيكو مدريد غريزمان في الدقيقة 61.

 

 

وفي الدقيقة 66 توترت الأجواء وتشنجت الأعصاب الأورغويانية بعد سقوط مبابي على اثر تدخل من رودريغيز، فأخمدها الحكم بانذار لكلا اللاعبين.

ورغم تقدمهم في النتيجة ظلت الشاهية الفرنسية مفتوحة على التسجيل، من خلال خلق عديد الفرص لكن مرت بسلام على الشباك الأرغويانية.

لتنتهي المباراة بانتصار فرنسي مستحق جعله يضع قدما في الدور نصف النهائي، منتظرا الفائز بين بلجيكا والبرازيل.

الوسوم

مروى وشير

صحفية متخصصة في الإعلام الرياضي والفن

مقالات ذات صلة

اترك رد