منوعات

بعيدا عن الأضواء: نيكول كيدمان الزوجة والأم

في عيد ميلادها الـ 51

 

احتفلت الممثلة الأسترالية نيكول كيدمان، بعيد ميلادها الـ 51، سنوات حافلة بالتتويجات والإبداع الفني، قضّت 12 عاما منها في علاقة زوجية بالمغني كيث أوربان بعد زواج دام عقدا جمعها بـ”توم كروز”.

 ولدت نيكول كيدمان في هواي في 20 يونيو 1967 لأب كيميائي وعالم نفسي وأم معلمة في مدرسة للتمريض.

عند بلوغها الأربع سنوات عادت عائلتها بأكملها إلى أستراليا للعيش في سيدني، حيث ظهر شغف نيكول بالفنون من رقص كلاسيكي، مسرح، أدب، تصوير فوتوغرافي … ووجدت دعامة كبيرة من والدتها.

 

 

وعندما بلغت سن الـ 17، توقفت عن الذهاب للمدرسة بعد إصابة والدتها بالسرطان، الأمر الذي دفعها للبقاء في البيت من أجل العناية بها. واختارت فيما بعد المشاركة في الأعمال الدرامية، حيث سجلت في مسرح فيليب ستريت في سيدني.

دخلت عالم التمثيل بأدوار بسيطة منذ 1983، وأضحت اليوم نجمة سينمائية عالمية. حازت على جائزة الأوسكار بدور البطولة في مجموعة هامة من الأفلام التي تشمل “ديد كالم”، “مولان روج”، “ذي آورز” “ليون”.

كما جذبت حياتها الخاصة اهتمام الكثيرين، سواء في علاقتها بتوم كروز أو زوجها الفنان كيث أوربان.

توم كروز وحب عقد من الزمن

بدأت علاقة توم ونيكول في عام 1989، وكانت كيدمان في ذلك الوقت نجمة صاعدة، أتقنت أدوارها في سلسلة من الأفلام السينمائية. ونالت أهم جائزة كأفضل ممثلة تلفزيونية لمعهد السينما الأسترالية.

 

 

أعجب توم بها كثيرا بينما كان بصدد إنهاء زواجه الأول واجراءات الطلاق من ميمي روجرز.

ورغم ظروف العمل، فقد كانا يرغبان في إنجاب أطفال، وقالت نيكول للإعلام بعد طلاقهما “كنت أرغب بشدة في أن أنجب طفلا معه.”

 

 

ومع فشل محاولاتهما العلاجية، اختارا تبني طفلين على مدى ثلاث سنوات، وهما ايزابيلا وكونور، وواصلا تربيتهما حتى طلاقهما بعد نهاية العقد عام 2001.

وقد شاع بعدها أن علاقتهما انتهت بسبب الديانة التي اعتنقها توم وهي “السيانتولوجيا”، وفشل نيكول في محاولة اقناعه بالتخلي عنها، نظرا لتأثيرها السلبي على علاقتهما.

السيانتولوجيا هي السبب؟

ذكرت وسائل إعلام أمريكية أن القادة في السيانتولوجيا كانوا قلقين للغاية من إمكانية انسحاب توم، فبدأوا بالتآمر لإنهاء الزواج. وقد أشيع الخبر ذاته أثناء انفصاله عن زوجته الأولى، ميمي روجرز.

وتعرف السيانتولوجيا وفق معتنقيها كدين يقدم مسارًا دقيقًا يؤدي إلى فهم كامل ومؤكد للطبيعة الروحية الحقيقية للمرء وعلاقة الفرد بالذات، والأسرة، والجماعات، والبشرية، وجميع أشكال الحياة والكون المادي، والروحاني والكائن الأسمى.

 

 

وتتعامل الديانة مع الروح – وليس الجسد أو العقل – وتعتقد أن الإنسان أكثر بكثير من مجرد نتاج بيئته أو جيناته.

كما تتألف السيانتولوجيا من مجموعة من المعارف تمتد من بعض الحقائق الأساسية وهي أن الإنسان كائن روحي خالِد، تمتد خبرته إلى ما هو أبعد من عمر واحد وقدراته غير محدودة حتى لو لم تتحقق في الوقت الحاضر.

وفي مايو/آيار 1991، وضعت مجلة تايم “السيانتولوجيا” كقصة غلاف، ووصفتها بأنها “عبادة للجشع والقوة” لمدى تأثيرها على حياة الفرد مع إقبال نجوم هوليود على اعتناقها.

 

 

مورس الضغط على الثنائي من أجل الانفصال، وصولا إلى تنصت الكنيسة على الهواتف في منزلهما بلوس أنجلوس، وفقًا لما ذكرته مجلة فانيتي فير.

اشتدت خلافات الزوجين حتى أعلن توم ونيكول عن طلاقهما الوشيك في 6 فبراير 2001.

كيث أوربن: الزواج المستمر

كشفت النجمة الأوسترالية ، مؤخرا، عن سرّ استمرار زواجها مع الفنان كيث اوربن، وكانت الإجابة طريفة “سر نجاحنا هو تجنب المراسلة عبر الإرساليات القصيرة”.

 

زفاف كيدمان وأوربن

 

وقالت في حديث مع مجلة باراد الأمريكية “لا أحب الرد على الرسائل القصيرة، ولا أرغب في الإجابة عنها على الفور”، مضيفة “في اثنتي عشرة سنة من الزواج، لم نتبادل الرسائل النصية أبداً، ببساطة نتصل ببعضنا”.

 

 

إذ تعتبر النجمة السينمائية أنّ الحديث عبر الرسائل مربك للغاية،  لأنها تجبرها على إعادة قراءتها أحيانا أكثر من مرة حتى لا يستأثر الشك بعلاقتها مع حبيبها.

 

 

وفي 2008، ساعدت نيكول زوجها للتعافي من إدمان الكحول عن طريق مركز طبي مختص. وبعد انتهاء الأزمة، أنجب الثنائي طفلتهما الأولى، روز، في يوليو/تموز 2008. ووضعت الأم الحاضنة ابنتهما الثانية، مارغريت في كانون الثاني/ديسمبر 2010.

 

 

يذكر أن نيكول كيدمان حملت شعار سفيرة الأمم المتحدة للنوايا الحسنة في يناير/كانون الأول 2006.

الوسوم

Aicha Gharbi

عضو فريق مجلة ميم التحريري وباحثة في حقل الاعلام والاتصال

مقالات ذات صلة

اترك رد