منوعات

في أرض كأس العالم، البعوض يفتك باللاعبين والمشجعين

 

تسببت أسراب البعوض والبراغيث في إزعاج لاعبي المنتخب التونسي والإنقليزي خلال اللقاء الذي جمعهما مساء أمس في ملعب  فولغوغراد، ضمن تصفيات مونديال روسيا 2018.

 

وظهر اللاعبون في المشاهد التلفزيونية قبل المباراة، وهم يهشون الذباب من على وجوههم محاولين الاحتماء منها، فيما ذكرت مواقع إعلامية، أنه تم توجيه اللاعبين من قبل الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم لتطبيق طارد الحشرات ذي القوة العالية بشكل متحرّر قبل المباراة.

 

 

 

 

وخلال فترة التحمية والاستراحة بين الشوطين اضطر اللاعبون من كلا الفريقين إلى استخدام  المواد الكيميائية الطاردة للبعوض.

 

 

وقال مهاجم المنتخب الإنجليزي، الكابتن هاري كين،  “كان هناك الكثير مما كنا نتوقعه قبل المباراة ، وفي نصف الوقت، حصلت على بعض الذباب في العين والأنف وبعضها في فمي.”

 

 

وأضاف “أبلغونا بشكل مسبق، أن أسراب البرغش والبعوض ستكون بأعداد كبيرة، ولكن عندما خرجنا للتحمية، كانت أعدادها أكبر بكثير مما توقعنا. و اضطررنا لاستخدام البخاخات المضادة للبعوض والحشرات حتى لا تهاجمنا خلال المباراة”.

وقال نبيل معلول، مدرب الفريق التونسي إنه لم يشعر بالكم الهائل للذباب،  لأنه ركز كثيرا على الفريق في اللعبة، بحسب صحيفة الغارديان البريطانية.

 

 

البعوض والحشرات المزعجة، لم تسلم منها الجماهير الحاشدة في ملعب “فولجوجراد أرينا”،  التي عانت أكثر من الهجوم المباغت، لأن الاجراءات الأمنية منعتهم من جلب مبيدات حشرية إلى داخل الملعب، وصودرت جميع السوائل عند البوابة كجزء من الفحص الأمني ​​الدقيق.

أفراد طواقم التليفزيون، تعرضوا بدورهم  لصعوبات حيث تخلوا عن إجراء المقابلات، فيما قامت مقدمة برامج تلفزيونية، كانت على جانب من الملعب باتداء غطاء يعرف بال”ناموسية” لتغطية رأسها ووجهها.

 

 

وقالت الغرديان أنه تم بخ كل أرض ملعب “فولغوغراد ارينا” وكذلك منطقة تجمع المشجعين، بمواد كيميائية خاصة بمكافحة البعوض، قبل بداية المباراة، وقبل يومين قاموا بنشرمروحيات لرش المستنقعات القريبة بالمبيدات الحشرية، نظرا لأن المدينة  تقع بجنوب شرق روسيا، على مقربة من نهر فولجا، وتعاني من مشكلة الحشرات والبعوض المنتشرة في كل مكان.

ونقلت مصادر، أن الاتحاد الدولي لكرة القدم، كان قد درس فرضية تأجيل المقابلة بسبب كثرة البعوض والذباب الذي غزا المدينة، فيما انسحبت قناة سكاي سبورتس نيوز من سلسلة من المقابلات الحية، بسبب البعوض.

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد