مجتمعسياسة

11 إمرأة  و 6 رجال فقط في الحكومة الإسبانية الجديدة

سانشيز يتسلم الحكم بترسانة حكومية نسوية

 

في سابقة هي الاولى من نوعها في إسبانيا، أدت الحكومة الإسبانية الجديدة اليمين الدستورية منذ يومين، بغالبية نسائية على الحضور الرجالي، فقد تم تعيين 11 وزيرة مقابل 6 رجال فقط في التشكيلة الحكومية الجديدة.

 

 

وتعد الأغلبية النسائية بنسبة 61% الاولى من نوعها في دول أوروبا، وتضم الحكومة الجديدة 4 حقائب وزارية حديثة.

 

 

وقالت وسائل إعلام إسبانية أن مديرة الميزانية فى الاتحاد الأوروبى ناديا كالفينيو ستشغل منصب وزير الاقتصاد، ورئيس البرلمان الأوروبى الأسبق جوزيف بوريل منصب وزير الخارجية، وتعتبر حكومة مؤيدة للاتحاد الأوروبي.
كما يشغل منصب وزير العلوم فى الحكومة الجديدة رائد الفضاء بيدرو دوك، الذى اشتهر بكونه أحد الإسبانيين الاثنين الوحيدين الذين صعدا إلى الفضاء.

 

 

وكان  رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز قد أعلن رسميا يوم الأربعاء 6 يونيو/جوان 2018، عن تشكيلة حكومته الجديدة التي تميزت بعودة الحزب العمالي الاشتراكي إلى السلطة بعد تبني مقترح حجب الثقة من طرف مجلس النواب الذي أطاح بحكومة ماريانو راخوي .

 

رئيس الوزراء الإسباني الجديد

فشل راخوي..لصالح الاشتراكي سانشيز

صوت البرلمان الإسباني لحجب الثقة عن رئيس الوزراء السابق ماريانو راخوي الذي حكم اسبانيا منذ سنة 2011، واعترف راخوي بفشله امام البرلمان، قبل ان يهنئ خصمه بيدرو سانشيز بالمنصب الجديد.

 

سانتشيز مصافحا رئيس الوزراء المتخلي ماريانو راخوي

 

وعانى راخوي، المحافظ، من سلسلة أزمات ضربت إسبانيا صمد أمامها بقوة، أبرزها محاولة انفصال إقليم كاتالونيا السنة الماضية ، إضافة إلى سلسلة من الهزات الاقتصادية سببتها سياسة التقشف القاسية و شهر من الشلل الاقتصادي سنة 2016.

واكد سانشيز، في اول تصريح له بعد توليه السلطة، ان حكومته متمسكة بالاتحاد الأوروبي، وتؤيد المساواة بين الجنسين والانفتاح على العالم.

الوسوم

فاتن عمري

عضو تحرير فريق مجلة ميم

مقالات ذات صلة

اترك رد