منوعاتصحة وجمال

هذا ما يخلفه التدخين بعد الإفطار مباشرة

صحة الصائم

 

ينتظر أغلب الشباب والكهول وحتى بعض النساء المدخنات، في شهر رمضان، توقيت الإفطار بفارغ الصبر للالتقاء مع “السيجارة” مباشرة دون تناول بعض الطعام بل يكتفون فقط بحبة تمر وفي بعض الأحياء القليل من الماء.

لكن هؤلاء غير واعين بمدى خطورة تلك السيجارة بعد أكثر من 15 ساعة من الصيام، وقد تسببه من مخلفات صحية سيئة على الجسم.

ويحذر المختصون والاطباء من مخاطر التدخين بعد الإفطار مباشرة في شهر رمضان، لما قد يسببه من مشاكل صحية خطيرة.

ويعتبر المختصون أن تدخين سيجارة بعد فترة انقطاع طويلة يستثير جميع آليات الدفاع في الجسم، وهو ما لا يحدث في حال تدخين السجائر على فترات أقل.

كما أن التدخين في رمضان يلحق ضررا كبيرا بجدران الأوعية الدموية أكثر من التدخين في بقية العام.

ومن مخاطر التدخين بعد ساعات طويلة من الصيام، تحفيز الشعور بالعطش وجفاف الحلق والشعور بالتعب المستمر، كما يؤدي إلى اضطرابات في النوم، وزيادة إفراز الأحماض بالمعدة، ما قد يتسبب في زيادة نسبة الإصابة بارتجاع المريء.

ويمكن أن يتسبب التدخين عقب تناول الطعام مباشرة عند الإفطار، في التهاب المعدة الذي قد يتطور إلى قرحة.

ومن الأعراض التي يُحدثها التدخين أيضا، الاضطراب في ضربات القلب وتفاقم خطر الإصابة بأزمات قلبية وسكتات دماغية.

وأشارت العديد من الدراسات إلى زيادة الوفيات المرتبطة بالقلب في رمضان، إذ أن التدخين يسرع تطور أمراض القلب والأوعية الدموية، كما قد يتسبب في وفيات مفاجئة.

الوسوم

هالة سويدي

عضو في فريق تحرير مجلة ميم

مقالات ذات صلة

اترك رد