منوعاتصحة وجمال

كيف نتخلص من الإمساك في شهر رمضان؟

صحة الصائم

 

يتغير روتين تناول الطعام في شهر رمضان، ومعه تتغير نشاطات الجسم، وهو ما يؤدي إلى الإصابة بالإمساك لدى العديد من الأشخاص، وهو ما يسبب قلقا لهم ويتساءلون عن كيفية التخلص من ذلك.

 

اختيار نوع الأطعمة التي يتناولها الصائم بعد يوم كامل من الصوم، له أهمية في التخفيف من الإمساك أو حتى التخلص منه، ويجمع الأطباء والمختصون على أهمية تناول الحضر والغلال والفاكهة والحبوب الكاملة والبقوليات، بالإضافة إلى الاكثار من شرب الماء وممارسة نشاط رياضي بعد الافطار.

فالخضروات والفواكه تحتوي على كميات كبيرة من الألياف، التي تؤدي إلى ترطيب المعدة وتخفّف من حدّة الإمساك، كما تساعدك في التخلص من السموم الموجودة في الجسم بشكل كامل، وينصح بتناول كلا من الفواكه والخضار بدون أن يتم عصرها، أي تؤكل حبات كاملة والسبب في ذلك سرجع إلى احتواء هذه الخضروات على كميات كبيرة من المياه في تركيبتها الأساسية، وهذا ما يفيد في الحد من الإمساك، وينصح بتناول الخضار والفواكه حتى بدون أن يكون هناك أي مشكلة، فهي تساعد في الحصول على العناصر الغذائية المطلوبة للجسم.

 

 

ويجب على الصائم أن يبدأ إفطاره بشرب كمية قليلة من الماء على ثلاث مراحل، كما كان يفعل النبي، صلى الله عليه وسلم، ويقال، إنّ شرب المياه على مرحلة واحدة بعد الإفطار مباشرة قد يرهق المعدة، ويسبب العديد من المشكلات وتتضمن فكرة شرب الماء أن يتناول الإنسان الماء بطريقة متقطعة طوال فترة الإفطار أي وقت المساء، وهذا ما قد يساعد في الحفاظ على ليونة الجسم من جهة، وشعوره بالراحة والاستقرار من جهة أخرى.

وينصح بعدم الاسراف في الطعام، فهو من أكثر الأمور التي حذرنا منها النبي، صلى الله عليه وسلم، لما لها من أضرار كبيرة على صحة الجسم، تبدأ بالإمساك وتنتهي بعسر الهضم، الذي قد يرهق الجسم بالكامل، ويسبب العديد من المشكلات الصحية التي تلازمنا بشكل كبير.

ويجب أن نكون على قناعة تامّة أن تناول كميات الطعام بشكل كبير قد يرهق الجسم، ويسبب العديد من الأمراض، وأهمها السمنة التي تبرز بشكل كبير في شهر رمضان على اعتبار أن تناول الطعام يتم بعد المغرب، فهذا يؤدّي إلى تراكم الدهون في المناطق المختلفة في الجسم نتيجة عدم التواصل والحركة، والشعور بالخمول في كل يوم من أيام رمضان.

الوسوم

هالة سويدي

عضو في فريق تحرير مجلة ميم

مقالات ذات صلة

اترك رد