سياسة

ايرلندا: مجلس مدينة دبلن يرفع العلم الفلسطيني

تضامنا مع الشعب الفلسطيني المناضل

 

بعد تصويت مجلس مدينة دبلن، عاصمة أيرلندا، تقرر رفع علم فلسطين إلى قمة دار البلدية حتى نهاية مايو “كبادرة تضامنية مع الشعب الفلسطيني “.

وتم الاثنين 8 مايو، تمرير اقتراح رفع العلم الفلسطيني إلى أعلى قاعة المدينة في العاصمة الأيرلندية، من مجلس مدينة دبلن وبمبادرة جون ليونز، عضو في حزب الأشخاص وراء الجناحين (PBB) اليساري، أحد المناصرين للقضية الفلسطينية والذي يعتبر فلسطين ضحية للفصل العنصري “أسوأ من جنوب أفريقيا”.

 

 

وقد تم التصويت على الاقتراح من 42 إلى 11، وامتنع 7 أشخاص عن التصويت، بدعم من حزب الشين فين والعديد من الأحزاب اليسارية، وأحزاب يمين الوسط Fine Fine و Fine Fail ، التي رفضت الاقتراح.

وينص الاقتراح على رفع العلم الفلسطيني “كبادرة تضامن مع الشعب الفلسطيني الذي يعيش في احتلال في الضفة الغربية وغزة”.

 

وقال مستشار شين فين ، لاري أوتول ، على صفحته بفايسبوك إنه “فخور بالتصويت على الاقتراح وسعيدًا برؤية العلم الفلسطيني يرفرف فوق قاعة مدينة دبلن”.

 

 

وأشادت رئيسة جمعية التضامن الأيرلندي-الفلسطيني (IPSC) فاتن التميمي بالمشروع ، وشكرت الإيرلنديين على دعمهم وقالت إنها “عاجزة عن الكلام” في مواجهة هذا الارتفاع في التضامن.

 

 

وفي رسالة إلى أعضاء المجلس قبل التصويت، قال سفير إسرائيل في أيرلندا، زئيف بوكر، إن نشر العلم الفلسطيني سيؤدي إلى “عواقب سياسية خطيرة”، مضيفًا أن بعض أعضاء الجالية اليهودية الإيرلندية كانوا مشغولين، من “الرسالة السلبية” التي ينقلها هذا المشروع.

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد