مجتمعسياسة

جمل أزرق وقط مترشح للبرلمان.. من طرائف الانتخابات اللبنانية

 

انتهت الانتخابات التشريعية اللبنانية يوم الاحد 6 مايو 2018، التي شهدت تحشيدا كبيرا قبلها واقبالا كبيرا من اللبنانيين كونها اول انتخابات تشهدها البلاد منذ 9 سنوات بعد ان تم التمديد لحكومة الحريري 3 مرات بسبب الاضطرابات السياسية التي مرت بها لبنان في السنوات الاخيرة.

 

وبعيدا عن القراءات السياسية في النتائج وإعادة تشكيل المشهد السياسي وتأثيره على موقع لبنان في الخريطة الدولية، فأن طرافة بعض الشعارات والحملات الانتخابية وحتى أسماء بعض الأحزاب علقت في الاذهان، بل ونافست الانتخابات المصرية من حيث الطرافة والإضحاك، ليصنع اللبنانيون “جوا انتخابيا كوميديا” على طريقتهم يغطي على كأبة و سوداوية المشهد السياسي الفعلي.

حزب الحريري الذي قتل الجمل

 

 

اختار رئيس الوزراء الحالي والمرشح عن حزب المستقبل سعد الحريري ان تكون “الخرزة الزرقا” هي شعار حملته الانتخابية، “ليخزي العين عنو” وعن انصاره العديدين، الذين اختار بعضهم ان يعبر عن مساندته لحبيبه و رئيسه القادم الحريري، برش جمل باللون الازرق واقتياده مربوطا أمام مكتب  اقتراع يوم الانتخابات.

لكن مع الاسف ، مات الجمل، دون ان يقدم أضحية على شرف الحريري، و تداول نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي، صور حيوانات أخرى غير الجمل المسكين، تم رشها باللون الازرق، وهو ما أثار غضب المدافعين عن حقوق الحيوان في لبنان، فما ذنب الحيوانات كي تعاني من “هبل البشر”؟

 

السلفي .. قوة التغيير

 

 

ولا زلنا مع سعد الحريري، ملك السلفي، الذي أطلق تطبيقا لمشاركة صوره مع محبيه و مناصريه في كل مكان، وعرف عن الحريري انه قاد حملته الانتخابية بمئات صور السلفي وحققت الحملة نجاحا كبيرا تبين بعدد “الايكات” و”الشير” والكومنت” على حاساباته بمواقع التواصل الاجتماعي.

يبدو ان الحريري يظن الانتخابات البرلمانية تتم فقط على الانترنت والانستغرام.

 

كما أثار اختيار الحزب لشعار “نحن الخرزا الزرقا اللي بتحمب لبنان” سخرية واسعة داخل لبنان وخارجه.

 

 

حزب القط الشعبي

 

 

لو لم تكن الضحكة موجودة لاخترعوها، هكذا هو الشعب اللبناني، الذي اراد التعبير عن سخريته من الحملات الانتخابية الفضفاضة والعركات الانتخابية، فقرر تبني حملة انتخابية مجانية  للسخرية من حزب التيار الوطني الحر، وحولوه لـ”القط الشعبي الحر”، مع اعتماد نفس اللون البرتقالي و شعار رائع ” الي بينتخب غيري بدي لحسو”.

ما رأيكم؟

مرشح حزب الله .. والفرح قبل النتائج

 

 

قد يكون امرا عاديا لو قام بهذه الرقصة الحماسية المبهجة جدا، مرشح ديمقراطي او حداثي أو ليبرالي، لكن ان يتخلى مرشح حزب الله عن وقاره و يطيح بسمعة حزبه الصارم، منقذ الامة وحامي حمى لبنان والشام و السد المنيع بوجه اسرائيل، بهذا الشكل المبتذل، فقط للفوز بالانتخابات البرلمانية اللبنانية، فهذا ما لم يتصوره احد !

وتداول ناشطون  على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو يرقص فيه  مرشح حزب الله نواف الموسوي ملوحا بكوفيته،  خلال حملة انتخابية ، ما اثار جدلا بين انصار الحزب ومعارضيه، وأكد ان مقاعد البرلمان غالية على قلوب الكل، وتتغير من اجلها الثوابت على سرعة ايقاع الطبلة.

مرشح يطالب بهيلكوبتر

طالب المرشح عن حزب الله  وحركة أمل في دائرة البقاع الثالثة، اللواء جميل السيد من وزير الدفاع، في مكتوب رسمي، ان توضع له طوافة عسكرية تحت تصرفه، اسوة بنظيره سعد الحريري عن تيار المستقبل !

واكد السيد، ان تصرفه لا يندرج تحت نطاق الغيرة السياسية والحسد الانتخابي، بل هو حق لكل مرشح في ان يكون مثل سعد الحريري. من حسن الحظ ان تطبيقات السلفي مجانية او زهيدة الثمن والا كان طالب بمكتب علاقات ينظم صور السلفي الخاصة به هو أيضا.

بعيدا عن الكوميديا و على سطح السياسة، لم تكن نتائج الانتخابات المنتظرة كما املها الحريري، الذي خسر ثلث مقاعد البرلمان لصالح حزب الله، ولم تفلح استراتيجية التواصل الشبابية في اقناع اللبنانيين ان هناك تغييرا يمكنه ان يعيد ترتيب المشهد، بعد الاكتساح الذي حققه التحالف الشيعي (حزب الله و حركة امل)، في المعادلة الذهبية (شعب و جيش ومقاومة)، وانعكاسات ذلك على العلاقات الخارجية للبنان، في ظل التوتر الذي يسود العلاقات بين أمريكا التي تعتمد عليها لبنان اقتصاديا من هة، و أيران و حزب الله الذي يهيمن على الحياة السياسية في لبنان من جهة اخرى، ما يشوش المشهد و يجعل من الصعب التنبؤ بمجريات الاحداث حاليا.

الوسوم

فاتن عمري

عضو تحرير فريق مجلة ميم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.