مجتمع

مركز احصائي: لم يبق للفلسطينيين سوى 15% من مساحة الأرض

في الذكرى 42 ليوم الأرض

 

كشف الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، في تقريره السنوي، بمناسبة الذكرى 42 ليوم الأرض، أن الاحتلال الاسرائيلي منذ سنة 1976 يستغل أكثر من 85% من مساحة فلسطين التاريخية والبالغة حوالي 27,000 كم2، وأنه لم يتبقى للفلسطينيين سوى حوالي 15% فقط من مساحة الأراضي.

 

وأكد التقرير أن نسبة الفلسطينيين بلغت 48% من إجمالي السكان في فلسطين التاريخية، ويسيطر الاحتلال الإسرائيلي على اكثر من 90% من مساحة غور الأردن والذي يشكل ما نسبته 29% من إجمالي مساحة الضفة الغربية.

وأقام الاحتلال الإسرائيلي منطقة عازلة على طول الشريط الحدودي لقطاع غزة بعرض يزيد عن 1,500م على طول الحدود الشرقية للقطاع وبهذا يسيطر الاحتلال الإسرائيلي على حوالي 24% من مساحة القطاع البالغة 365 كم² الذي يعتبر من اكثر المناطق ازدحاما وكثافة في السكان في العالم بحوالي 5,000 فرد/كم2، بحسب التقرير.

التوسع الاستعماري

وفي الوقت الذي لا يسمح فيه الاحتلال للفلسطينيين بالبناء وتشدد عليهم الخناق والتضييق وتضع أمامهم كافة العراقيل، خاصة في القدس و في الضفة الغربية والتي ما زالت تقع تحت السيطرة الاسرائيلية الكاملة، صادق الاحتلال الاسرائيلي في عام 2017 على بناء حوالي 16,800 وحدة سكنية جديدة، حوالي ثلثها في مدينة القدس المحتلة.

فيما بلغ عدد المواقع الاستعمارية والقواعد العسكرية الإسرائيلية في نهاية العام 2016 في الضفة الغربية 425 موقع، منها 150 مستعمرة و107 بؤر استعمارية.

وبلغ عدد المستعمرين في الضفة الغربية 636,452 مستعمراً نهاية العام 2016، و 47.5% منهم يسكنون في محافظة القدس حيث بلغ عـددهم حوالي 302,188 مستعمراً.

وتشكل نسبة المستعمرين إلى الفلسطينيين في الضفة الغربية حوالي 21.4 مستعمراً مقابل كل 100 فلسطيني، في حين بلغت أعلاها في محافظة القدس حوالي 70 مستعمراً مقابل كل 100 فلسطيني.

 

 

القدس: تهويد مكثف وممنهج

وأشار التقرير، أنه في الوقت الذي يقوم به الاحتلال الاسرائيلي بهدم المنازل الفلسطينية، حيث قام خلال العام 2017 بهدم وتدمير 433 مبنى 46% منها في مدينة القدس، مما أدى الى تشريد 128 أسرة تتألف من حوالي 700 فرد نصفهم من الأطفال. ووضع العراقيل والمعوقات لإصدار تراخيص البناء للفلسطينيين، تقوم بالمصادقة على تراخيص بناء آلاف الوحدات السكنية في المستعمرات الإسرائيلية المقامة على أراضي القدس، حيث باشر الاحتلال الاسرائيلي في العام 2017 ببناء 1,600 وحدة سكنية في مستعمرتي جيلو وهارحوماه ضمن مخطط لفصل مدينة القدس عن مدينة بيت لحم.

 

مصادرة ونهب الأراضي

صادق الاحتلال الاسرائيلي خلال العام 2017 على مصادرة نحو 2,100 دونم من أراضي الفلسطينيين، بالإضافة الى الاستيلاء على مئات الدونمات الخاصة بالفلسطينيين من خلال توسيع الحواجز الإسرائيلية وإقامة نقاط مراقبة عسكرية لحماية المستعمرين، كما تم تجديد أوامر بالاستيلاء على 852 دونم من أراضي الفلسطينيين في الضفة الغربية.

وتم تحويل آلاف الدونمات للمستعمرين لزراعتها حيث بلغت المساحة المزروعة في المستعمرات الإسرائيلية في العام 2017 حوالي 70,200 دونم غالبيتها من الزراعات المروية. كما قام الاحتلال الإسرائيلي بتجريف واقتلاع حوالي 10 آلاف شجرة خلال العام 2017.

 

انتهاكات

رصد التقرير السنوي، للجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، أيضا انتهاكات حقوق الإنسان، حيث ذكر أنه خلال العام 2017 بلغ عدد الشهداء في فلسطين 94 شهيداً منهم 16 شهيد من الأطفال وامرأتان وقام الاحتلال الإسرائيلي باحتجاز جثامين 15 شهيدا، فيما بلغ عدد الجرحى خلال العام 2017 حوالي 8,300 جريحاً، منهم 5,400 جريح خلال شهر كانون الأول 2017.

 

 

أما عدد الأسرى في سجون الاحتلال الاسرائيلي كما هو في 20/03/2018 فبلغ 7,875 أسيراً (منهم 376 أسيراً من الأطفال و62 من الإناث). وبلغت عدد حالات الاعتقالات حوالي 6,742 حالة، من بينهم 1,467 طفلاً و156 إمرأة، خلال نفس العام.

 

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.