منوعاتصحة وجمال

7 منظمات صحية تقاضي الـ(FDA) بسبب السجائر الإلكترونية

 

رفعت سبع جمعيات صحية وطبية عامة، أمس الثلاثاء دعوى قضائية، في المحكمة الفيدرالية في “جرينبيلت” بولاية ميريلاند، ضد قرار إدارة الغذاء والدواء الأمريكية الذي قالوا إنه سيسمح للسجائر الإلكترونية بالبقاء في السوق لسنوات دون مراجعة تنظيمية، بحسب رويترز.

 

وتشتمل المجموعات الصحية على الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال وفصلها في ولاية ماريلاند و شبكة مكافحة السرطان جمعية السرطان الأمريكية وجمعية القلب الأمريكية حملة للأطفال الخاليين من التبغ و مبادرة الحقيقة وخمسة أطباء أطفال.

وقالت إريكا سوارد، مساعدة نائب الرئيس للدفاع الوطني في جمعية الرئة الأمريكية، وهي إحدى المجموعات التي رفعت الدعوى القضائية: “إن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) في أغسطس (آب) أرجأت بشكل غير مناسب حكمًا من حكم قد صدر في عام 2016 سمح للوكالة بالتعامل مع السجائر الإلكترونية والأجهزة المشابهة مثل السجائر”.

وأضافت “كان هذا هو العلاج الوحيد الذي اعتقدنا أنه يمكن أن نتخذه”.

وتابعت ” إنه في ظل التأخير في تطبيق القاعدة، ارتفع استخدام المراهقين لمنتجات النيكوتين بما في ذلك السيجار والسجائر الإلكترونية إلى 20.2 % بينما انخفض استخدام السجائر إلى 8% “.

وذكرت الدعوى القضائية، التي صدرت يوم الثلاثاء، أن إدارة الأغذية والعقاقير، قد تأخرت  لمدة تصل إلى 6 سنوات بعد أن بدأ سريان قانون 2016 عندما كان على المصنعين تقديم معلومات حول المنتجات في السوق وخضوعهم لمراجعة تأثيرها على الصحة العامة.

 

 

كما تزعم أن إرشادات إدارة الغذاء والدواء تجاوزت السلطة القانونية للوكالة بموجب قانون منع التدخين والسيطرة على الأسرة، وهو قانون صدر في عام 2009 سمح للكونغرس بتمديد الرقابة على جميع منتجات التبغ.

كما زعمت أن إدارة الغذاء والدواء لم تخضع للإجراءات الإدارية السليمة لأن الوكالة لم تعط الفرصة للجمهور للتعليق على التغيير ولم تضع أساسًا واقعيًا مناسبًا لذلك.

لكن إدارة الغذاء والدواء ترفض التعليق على الدعوى القضائية الموجهة ضدها، وفقا لرويترز.

وفي سنة 2016،  وقع إصدار حكم تم تبنيه خلال إدارة الرئيس الديمقراطي باراك أوباما، يتطلب من الشركات تقديم السجائر الإلكترونية للحصول على موافقة الحكومة وقد أثار معارضة الصناعة والدعاوى القضائية التي تتحدى تنفيذها آنذاك.

وبعد انتخاب الرئيس الجمهوري دونالد ترامب ، أصدرت إدارة الغذاء والدواء توجيهات بأن الدعوى قالت “غيرت بشكل أساسي الواجبات والمسؤوليات القانونية لمصنعي منتجات التبغ التي تعتبر حديثة”.

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.