تقاريرسياسة

مصريون يغردون: “العاق وليد الشريف” يمثلنا

#الانتخابات_الرئاسية_المصرية

أطلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” وتويتر” عدة أوسمة وتدوينات ساخرة من الإنتخابات المصرية التي سيسدل الستار عنها اليوم الأربعاء 28 مارس/آذار في آخر يوم لها، وقد تداول مستخدمو هذه المواقع عدو فيديوهات وصور هزلية، عبروا من خلالها على امتعاضهم من الطريقة التي انتهجها السيسي والأساليب التي استعملها للفوز بالانتخابات الرئاسة رغم أنه هو المنافس الوحيد لنفسة بعد أن أزاح جميع منافسيه وزج بهم في السجون.

 

ومن بين الصور التي انتشرت في مواقع التواصل الاجتماعي في مصر وحتى الدول العربية، الصورة التي ظهر فيها إعلان يكشف تبرأ عائلة الشريف من إبنهم “العاق” كما وصفوه لأنه من معارضي السيسي.

وقد كتب في هذه الصورة “اليافطة”: “عائلة الشريف، ما عدا العاق وليد الشريف، يؤيدون ويبايعون بكل الحب السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي لفترة رئاسية جديدة”.

الصورة انتشرت بشكل واسع في مواقع التواصل الإجتماعي لتحتل بذلك المركز الأول في قائمة الوسوم تداولا في مصر والمركز التاسع عالميا.

الإبن العاق يمثلنا

وسارع نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي إلى إطلاق عدة وسوم تفاعلية مع هذه الصورة حيث أعلنوا تعاطفهم مع الشاب “وليد الشريف” ومن بين هذه الوسوم #كلنا_وليد و#رابطة_مؤيدي_وليد_الشريف.

 

 

ورغم إعلان شقيق الشاب “وليد الشريف ” أن الصورة كانت مجرد  “مزحة بينه وبين شقيقه” إلا أنها إنتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي. وتحول “وليد الشريف” إلى أيقونة تعبر عن موقف مقاطعي الإنتخابات الرئاسية.

 

 

وتحول الحديث من الإنتخابات إلى الحديث عن “وليد الشريف” الذي قال المعلقون إنه أصبح يمثل جميع المصريين وحتى العرب، وكتب الإعلامي أسامة جاويش ساخرا: “سيذكر التاريخ أن العاق وليد الشريف حصل على أصوات أكثر من السيسي”.

 

 

ومنذ الساعات الأولى لإنطلاق الإنتخابات الرئاسية، انطلقت التعليقات الساخرة التي نعتتها “بالمهزلة” و”المسرحية”، حيث أنه لا خصم للسيسي في الرئاسية غير مؤيده رئيس “حزب الغد” موسى مصطفى موسى الذي لم يتماسك نفسه  وأدلى بصوته لصالح السيسي.

وقال “بصفتي مرشحا للرئاسة المصرية لعام 2018، فإنني أعلن دعمي الكامل لسيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي ،وأدعمه بشدة في الانتخابات كما وأطلب من الشعب المصري أن ينتخبه وإنني على ثقة بأن السيد الرئيس السيسي سيفوز بالانتخابات”.

 

 

 

الوسوم

Thoraya Kassmi

عضو فريق مجلة ميم التحريري تختص في القضايا الإجتماعية والإقتصادية

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.