رياضة

انتصار تونسي مغربي وفشل سعودي مصري استعدادا للمونديال

This post has already been read 13 times!

 

يواصل نسور قرطاج سلسلة الانتصارات في اللقاءات الودية التي يخوضونها استعدادا لكأس العالم روسيا 2018، حيث حقق المنتخب التونسي فوزه الثاني اثر تغلبه على منتخب كوستاريكا بهدف مقابل لا شيء خلال اللقاء الذي جمعهما بمدينة نيس الفرنسية الجنوبية مساء الثلاثاء.

وتبقى النقطة الأبرز في هذا اللقاء، هو السيناريو الذي صنع به وهبي الخزري هدفه في الدقيقة 36، عندما وظف عامل الخبرة وتمكن من اجتياز مدافع كوستاريكا كندال واطسون، قبل أن يسدد كرة قوية عجز حارس ريال مدريد كايلور نافاس عن افتكاكها مخترقة شباكه.

وشهد هذا اللقاء مشاركة حارس مرمى شاتورو الفرنسي معز حسن كأول لقاء دولي رسمي له، شرّف خلاله مدربه نبيل معلول خاصة حين تمكن من التصدي للكرة الخطيرة التي سددها جوزي ميتشيل.

وانتهى اللقاء بفوز النسور بعد ان حققوا انتصارهم الأول على إيران بهدف نظيف يوم الجمعة الماضي.

وللتذكير يتواجد المنتخب التونسي في مجموعة إنقلترا وبلجيكا وبنما، في حين تلعب كوستاريكا مع البرازيل وصربيا وسويسرا.

 

أسود الأطلس تنجح مرة ثانية في الاختبار

وبدوره حقق المنتخب المغربي فوزه الثاني بعد أن تغلب على ضيفه الأوزبكي بثنائية نظيفة، مساء أمس الثلاثاء بملعب محمد الخامس في الدار البيضاء ضمن استعداداته لكأس العالم روسيا.

ويبدو أن التشكيلة الجديدة التي دخلت بها أسود الأطلس خلال هذا اللقاء عجلت في افتتاحهم للنتيجة منذ الدقيقة الرابعة عن طريق أيوب الكعبي الذي تمت دعوته بعد تميزه في بطولة افريقيا للاعبين المحليين بالمغرب.

ثم عزز دا كوستا النتيجة للأسود المغربية في الدقيقة 43، بعد متابعته لركنية فيصل فجر.

لتحسم النتيجة منذ شوطها الأول بعد أن غابت الأهداف في الشوط الثاني، وتنتهي بانتصار المنتخب المغربي الذي نجح للمرة الثانية في الاختبار بعد فوز أول حققه ضد المنتخب الصربي بنتيجة 2/1 .

وللاشارة يتواجد المنتخب المغربي المجموعة الثانية مع ايران الذي انتصرت وديا على الجزائر، والبرتغال واسبانيا.

 

هزيمة ثانية للمنتخب المصري

أما المنتخب المصري فواصل سلسلة الهزائم التي افتتحها مع المنتخب البرتغالي بهدفين لهدف، قبل أن يضيف لرصيده هزيمة أخرى ضد المنتخب اليوناني.

خسارة كانت متوقعة في ظل غياب نجم ليفربول الانقليزي محمد صلاح الذي اختار المدرب الأرجنتيني هكتور كوبر اراحته، وقام بتشريك عناصر جديدة لاختبار استعداداتهم للمونديال.

حيث وضع محمد عواد في حراسة المرمى، وأقحم سعد سمير وأحمد المحمدي وعمر جابر في خط الدفاع وفي الوسط دفع كل من حسام عاشور ومؤمن زكريا ومحمد مجدي ورمضان صبحي، واعتمد على مروان محسن في الهجوم.

الا أن التشكيلة الجديدة لم تقم بالمطلوب، وقدمت مباراة عادية باستثناء الفرصة التي أهدرها مؤمن زكريا في منطقة الجزاء.

وفي المقابل استغلت اليونان الهفوات الدفاعية لتسجل هدف المباراة الوحيد عن طريق نيكولاس كاريليس في الدقيقة 29.

ورغم محاولات كوبر لتغيير النتيجة من خلال اقحام عمرو وردة وحسين الشحات وأيمن أشرف وعبدالله السعيد و”كهربا” و”شيكابالا”، الا أن المنتخب المصري عجز عن التسجيل لتنتهي المباراة بهزيمتهم للمرة الثانية على التوالي.

 

المنتخب البلجيكي يخترق الشباك السعودية بالرباعية

ومن نفس مجموعة المنتخب المصري بالمونديال، تعرض المنتخب السعودي الى هزيمة مذلة، بعد أن قصفه المنتخب البلجيكي برباعية نظيفة بملعب الملك بودوان في بروكسل.

وافتتح لوكاكو التسجيل بعد تمريرة من كيفن دي بروين ليزلزل بها الشباك السعودية في الدقيقة 13، وبعد تمريرة أخرى من ادين هازار تمكن من إضافة الهدف الثاني.

ومع دخول ميتشي باتشواي بديلا خلال الشوط الثاني صنع هذا الأخير الهدف الثالث الذي سجله من دي بروين في الدقيقة 77، ليختتم نفس اللاعب سلسلة الأهداف بهدف رابع في الدقيقة 78، ملحقا هزيمة نكراء بالمنتخب السعودي الذي سيخوض المونديال في المجموعة الأولى مع مصر والأوروغواي.

 

الوسوم

مروى وشير

صحفية متخصصة في الإعلام الرياضي والفن

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.