رياضة

الكرة اليمنية تضمد جراح الحرب الأهلية بعد التأهل لنهائيات الكأس الآسياوية

رياضة

 

وسط أجواء الحرب الأهلية والكوليرا التي عصفت بأبناء اليمن، عاش اليمنييون مساء أمس  فرحة طالما انتظروها وذلك بعد تأهل منتخب بلادهم لأول مرة في تاريخ اليمن الموحد إلى نهائيات كأس آسيا 2019، حيث حققت كتيبة اليمن السعيد أغلى انتصار لها على المنتخب النيبالي بهدفين لهدف، في اللقاء الختامي الذي جمعهما ضمن التصفيات المؤهلة لكأس آسيا 2019.

 

 

تأهل كان قد ضمنه المنتخب اليمني قبل ساعات من انطلاق المباراة، بعد استفادته من فوز الفلبين بهدفين لهدف على طاجيكستان في مانيلا، الا أن أبناء المدرب الأثيوبي ابراهام موبراتو لم يكتفوا بنتيجة اللقاء الآخر، بل أرادوها أن تكون عن جدارة وسط أجواء احتفالية بالعاصمة القطرية، فبسطوا سيطرتهم على الخصم وسجلوا الهدفين الأول والثاني عن طريق اللاعب عبد الواسع المطري في الدقيقة 24 ودقيقة 84، في المقابل أحرز ناوايوغ شريسثا هدف نيبال الوحيد في الدقيقة 46.

واثر التأهل احتفت الجماهير اليمنية بالدوحة التي احتضنت اللقاء وباليمن وبكل بلد عربي بهذا الانتصار التاريخي للمنتخب اليمني الموحد.

 

الوسوم

مروى وشير

صحفية متخصصة في الإعلام الرياضي والفن

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.