سياسة

مفتي ليبيا: ” مصر متآمرة على ليبيا بما في الكلمة من معان”

سياسة

 

اتهم مفتي ليبيا الشيخ “صادق الغرياني” مصر بـ”التآمر” على بلاده، داعيا من سماهم “الضباط الأحرار” إلى تشكيل مجلس عسكري لمواجهة مشروعها في البلاد، خلال برنامج على قناة “التناصح” التابعة لدار الإفتاء الليبية. 

وقال الصادق الغرياني: ان مصر متآمرة على ليبيا بما في الكلمة من معان وما تفعله الآن يعد تدخلاً سافراً، وتوحيد المؤسسة العسكرية لا يمكن أن يكون عبرها.”

وأضاف أن “كل من يدعو لتوحيد المؤسسة العسكرية عبر الذين انقلبوا على الشرعية، يعمل على شرعنة الانقلاب ودعمه في واقع الأمر”.

وفي وقت سابق وصف الغرياني، جلسات توحيد الجيش التي تستضيفها القاهرة بـ”الانقلاب على الشرعية من خلال تعاون القاهرة مع خليفة حفتر”، المدعوم من مصر والإمارات.مشددا على  أن “توحيد المؤسسة العسكرية الليبية لا يمكن أن يكون عبر مصر”.

وتابع: “الاجتماعات عقدت في مصر وسموها تفاهمات بين الجيش الليبي لتوحيد المؤسسة العسكرية، وأقول إن توحيد المؤسسة العسكرية لا يكون هكذا عند أعدائكم أبداً، وهذا لا يمكن أن يكون توحيداً، هذا لا يكون إلا فرقة وتدخلاً سافراً للإطاحة بما تبقى من آمال الشعب”.

وفي ذات السياق، وجه الصادق الغرياني، اصابع الاتهام الى المال السعودي، في تمويل الانقلاب على الشرعية المصري.

وقال” إن المال السعودي والإماراتي موّل الانقلاب على الشرعية بمصر ومكّن فيها للظلم والقهر، وزاد المصريين فقرا على بؤسهم وفقرهم، و”أمن ديار العدو وذاد عنها، فنام العدو قرير العين”.

وأضاف المفتي الليبي أن حكام الإمارات والسعودية «يضعون أموالا كالجبال في أرصدة أعدائهم بسخاء توددا إليهم لشراء سلاح تزدهر به مصانعهم وترتفع به أسهم موازين تجارتهم».

وتابع “لا يشترون بهذه الأموال سلاحا لقتال العدو بل لقتل الليبيين واليمنيين وقمع الثورات في البلاد العربية وقمع شعوبها عند الحاجة”.

مشيرا الى أن هذا المال الفاسد هو الذي تجيش به المرتزقة الأفارقة هذه الأيام لاحتلال الجنوب الليبي، وتُحاك به مؤامرة قذرة قد تنتهي بتدميره أو تقسيم ليبيا إن لم يتدارك الأمر”.

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.