دين وحياة

الجزائر: دعوة وزير الشؤون الدينية لإنشاء “مساجد افتراضية” تثير جدلا

 

أثارت دعوة وزير الشؤون الدينية والأوقاف الجزائري محمد عيسى إنشاء “مساجد افتراضية” على صفحات الفيسبوك، جدلا كبيرا، حيث انقسمت ردود الفعل ما بين مؤيد للمقترح ورافض.

 

وفي وقت سابق دعا وزير الشؤون الدينية والأوقاف، محمد عيسى، أئمة المساجد إلى استغلال التكنولوجيات الحديثة ومواقع التواصل الاجتماعي لمحاربة التطرف والطائفية ونشر مبادئ الإسلام الحقّة، خلال لقاء مع مسؤولي القطاع وأئمة المساجد.

وطالب الأئمة باستغلال فضاءات التواصل الاجتماعي، لنشر خطب وآراء موحدة حول قضايا الأمة، خاصة وأن 33 بالمائة من الجزائريين يرتادون موقع التواصل الاجتماعي /فايسبوك/ أي ما يعادل 14 مليون جزائري حسب الإحصائيات الأخيرة،وذلك عبر تخصيص صفحات تحمل اسم المسجد تكون بمثابة “قلاع” لرد الدعوات الموجهة للجزائريين “من كراهية وحمل السلاح والتقسيم والطائفية والإلحاد التي تبث بقوة وبطريقة دقيقة وبعناوين مختلفة”.

وحذر في ذات الصدد، من حملات “الطائفية التي تستهدف الجزائريين وكذا من الحركة الإلحادية التي باتت تحمل اسم الحداثة حيث وصلت هذه الحملات إلى التشكيك بالثورة التحريرية المجيدة ورموزها وبالاستقلال وبإنجازات الدولة وقراراتها”.

جدل 

وقد أثارت دعوة وزير الشؤون الدينية، محمد عيسى، جدلا اجتماعيا كبيرا، حيث انقسم النشطاء بين مؤيد للمقترح ورافض له.

 

فيما قال آخرون

ولم يفوت محمد عيسى الرد عليه قائلا:

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.